وضع داكن
17-08-2022
Logo
برنامج دعاة - قناة اليرموك : الحلقة 07 - لغة القلوب
   
 
 
 بسـم اللـه الرحمـن الرحيـم  
 

وعظ الناس وتذكيرهم بالله من أعظم مرتكزات الرسالة الإلهية :


المذيع :
من الملاحظات على بعض الخطابات المعاصرة ، وزوايا الثقافة والفكر التي تغلغلت في نفوس بعض المتدينين تقبيح مقام الوعظ والتذكير ، والبشارة والنِّذارة والتزهيد فيها وفي أثرها ، اتّكاءً على بعض الأخطاء في الخطاب الدعوي والوعظي ، ومواكبة للموضة الثقافية في الأوساط العلمية ، وهروباً من الاتصاف بصفة الواعظ التي قد تُرى لبعض الناس أنها لا تليق بمثقف ، أو مفكر ، ومن تأمّل القرآن علم يقيناً أن من أعظم مرتكزات الرسالة الإلهية وعظ الناس ، وتذكيرهم بالله ، وبأيامه ، وتبشيرهم بما أعدّه الله ، وتخويفهم من وعيد الله ، وألّا نجاة للإنسان من الخُسر إلا بالتواصي بالحق ، وبالتواصي بالصبر .
الترغيب لا الترهيب ، ما أحوجنا لها في زماننا يا سيدي .
 

التوازن بين الترغيب والترهيب :


الدكتور راتب :
من الممكن أن تحدّث الناس بصفات جهنم ، لا مانع ، لا يوجد غير جهنم في الآخرة ! فقط جهنم ؟! الحنش الأقرع ، فقط جهنم ؟ أين الجنة ؟!
المذيع :
عرضها السماوات والأرض .
الدكتور راتب :
أبداً ، هذا تطرُّف غير معقول ، كما أن هناك ترهيباً من المعصية وعقابها الشديد ، يوجد ترحيب بالطاعة ، وخيراتها كبيرة جداً ، فالذي يوازن بين الترغيب والترهيب ، والعام والخاص ، والأصول والفروع يكون داعية ناجحاً ، أنا أريد أن أحبب الناس ، التخويف غير معقول دائماً ، أما كله خوف خوف ، أوصاف جهنم ، والحنش الأقرع ، وأنواع العذاب ، أعوذ بالله ، لا يوجد غيرها عندك في الدين ؟ الذي لديه تطرف هو إنسان خطير جداً ، يجب أن يكون هناك توازن سيدي ، الإيجابيات والسلبيات ، العذاب والمكافأة ، نعم ، فلابدّ من التوازن ، فكل داعية يعتمد التخويف فقد تطرّف تطرُّفاً شديداً جداً ، وأعطى فكرة سيئة جداً عن الدين .
 

وسائل كسب قلوب الناس :


المذيع : 
وسائل كسب قلوب الناس : أن يكون كلامك معهم صادراً من قلب حبيب لحبيبه ، إذا كلّمك إنسان فانظر إليه باحترام وتقدير ، كن ليّن الجانب مع الناس ، واستغفر لهم وشاورهم في الأمر ، وتجاوز عن أخطائهم ، وغض الطرف عنهم ، خدمة الناس ، وقضاء حوائجهم ، الحلم ، وكظم الغيظ ، المداراة ، والسماحة في المعاملة ، حُسن الكلام ، كلها من وسائل كسب قلوب الناس التي ينبغي على الداعية مراعاتها في تعامله مع من يدعو . 

والحمد لله رب العالمين

الاستماع للدرس

00:00/00:00

تحميل النص

إخفاء الصور