الدرس(01ـ 95): مقدمة عن اسم السورة ـ الآيات المكية والمدنية

الدرس : 01 - سورة البقرة - مقدمة عن اسم السورة ـ الآيات المكية والمدنية

كل شيءٍ في الدنيا زائل إلا عملاً يتصل بالآخرة ولقد سميت هذه السورة بسورة البقرة تأكيداً على الإيمان باليوم الآخر و لم ينجح مجتمع على وجه الأرض إلا مجتمعاً آمن بالله واليوم الآخر و أكثر ركنين متلازمين من أركان الإيمان هما الإيمان بالله واليوم الآخر ، الآيات المكية تُعرفنا بالآمر بينما الآيات المدنية تُعرفنا بالأمر الإلهي . متابعة القراءة

الدرس (02- 95):تفسيرالآيتان 1 ـ 2، فضل القرآن الكريم

الدرس : 02 - سورة البقرة - تفسيرالآيتان 1 - 2، فضل القرآن الكريم

الجهاد الكبير هو نشر كتاب الله و تبيانه و شرحه و حَمْل الناس على تطبيقه ، فالقرآن الكريم هو المُهَيمن على كل الكتب السماوية الأخرى وهو جامعٌ لكل أحكام السماء من بدايات الرسالات حتى يَرثَ الله الأرض ومن عليها ولقد تولى الله عز وجل بذاته حفظ القرآن الكريم يعني القرآن كلام الله وحبله المتين ومنهجه للعالمين . متابعة القراءة

الدرس (03- 95):تفسير الآية 2، أحاديث عن أهمية قراءة السورة

الدرس : 03 - سورة البقرة - تفسير الآية 2، أحاديث عن أهمية قراءة السورة

خالق الإنسان وحده هو الذي يرسُم للإنسان هدفاً لأن الإنسان ليس أهلاً لذلك فلا بدَّ من أن تستهدي الله بالهدف الذي تسعى إليه وبالطريق الموصل إلى هذا الهدف فالهدى مبذول لكل الناس ولقد ألزم الله سبحانه وتعالى نفسه بهداية البشر لذلك البشرية قسمان ؛ إنسان استهدى الله فهداه، وإنسان شرد عن الله ، ثَمَن الجنة ضبط الشهوة والشقاء أن تغلبك شهوتك . متابعة القراءة

الدرس (04- 95):تفسيرالأيات 3-5، عالم الشهود و عالم الغيب

الدرس : 04 - سورة البقرة - تفسير الأيات 3-5، عالم الشهود و عالم الغيب

المدرِكات الحسية تجعل الإنسان مع عالم الشهود وجهاً لوجه لأن أساسه الحواس الخمس فالغيب الشهودي غيبٌ له آثار ووسيلة إدراكه العقل كل ما في الكون ينطق بوجود الله و بوحدانيته و من رحمة الله بالإنسان أنه ترك له علامات لكل شيء الدين كلّه يقوم على الإيمان بالله و إقامة الصلاة و الإنفاق . متابعة القراءة

الدرس (05- 95):تفسير الآيتان 6-7، وصف المؤمنين والكافرين

الدرس : 05 - سورة البقرة - تفسير الآيتان 6-7، وصف المؤمنين والكافرين

الإيمان والكفر نموذجان متقابلان، متعاكسان، متناقضان ، فالمؤمن إنسان مبادئ وقيم بينما الكافر إنسان مصالح وشهوات ومن لوازم الإيمان الشكر ومن لوازم الكفر الجحود ، كلمة كفر تعني أن هناك إيماناً بالفطرة وهناك جحود باللسان ، قسوة القلب علامة البُعد ورقَّة القلب علامة الرحمة لذلك تبدأ أمراض القلب بعد الموت ويتعذَّب صاحبها بها إلى أبد الآبدين . متابعة القراءة

الدرس (06- 95):تفسير الآيات 8-12، الخطر الكبير الذي يهدد

الدرس : 06 - سورة البقرة - تفسير الآيات 8-12، الخطر الكبير الذي يهدد المسلمين هو النفاق و المنافقين

النفاق أخطر شيءٍ في حياة المؤمنين فمن رُقِيّ النفس أن يتهمها صاحبها دائماً بالنفاق، فالصدق منجاة من عذاب الله تعالى و الكذب أكبر صفة تُهلك الإنسان الخطر الكبير الذي يهدد المسلمين هو من أدعياء الدين لا من أعداء الدين لذلك مهمة المنافق دائماً إفساد النفوس والبيئة، والمؤمن مُبارك يجمع ولا يُفَرِّق ، يُصلح ولا يُفسد . متابعة القراءة

الدرس (07- 95):تفسير الآيات11-16، أعظم أنواع الفساد إفساد العقيدة

الدرس : 07 - سورة البقرة - تفسير الآيات 11-16، أعظم أنواع الفساد إفساد العقيدة

المنافق يَجْهَدُ في الإفساد بأوسع معاني هذه الكلمة وأعظم أنواع الفساد أن تُفْسِد العقيدة لذلك صفة المؤمن الأساسية الإصلاح وصفة المنافق الأساسية الفساد و أروع ما في المؤمن عدم التناقض الذي نجده عند المنافق فكل إنسان يعصي الله مدموغٌ بالجهل والكفر لذلك الخاسر الحقيقي هو الذي خسر الآخرة ، يعني تجارة المؤمن رابحة أما تجارة الكافر فخاسرة . متابعة القراءة

الدرس (08- 95):تفسير الآيات 17-20، أصناف المنافقين

الدرس : 08 - سورة البقرة - تفسير الآيات 17-20، أصناف المنافقين

المنافقون ليس لهم في الآخرة رصيد كل رصيدهم في الدنيا و المنافق إنسان بلا هدف أُخروي وبلا مستقبل ، يأتي الموت في وقت غير مناسب أبداً وغير متوقَّع وهذا من حكمة الله عزَّ وجل ضعاف النفوس يريدون من الإسلام مكاسبه لا متاعبه و المنافق يميل مع مصالحه أما المؤمن لا يبدل ولا يغير . متابعة القراءة

الدرس (09- 95):تفسير الآية 21، العبادة طاعة وسلوك

الدرس : 09 - سورة البقرة - تفسير الآية 21، العبادة طاعة وسلوك

المنافق هو من أَظْهَر الإيمان وأبطن الكفر وهو الأخطر على الإسلام ، خُلِق الإنسان للجنة ولكن هذه الجنة لا بدَّ لها من ثمن ، الآيات الكونية في القرآن منهج للتفكُّر و معرفة الله تعالى توصلنا إلى طاعته ، على المؤمن أن يعتزل من يعبد غير الله فالعبادة ثمن الجنة وهي الهدف من هذه الحياة . متابعة القراءة

سورة البقرة 002 - الدرس (10- 95):تفسير الآيتان 21-22، العبادة ، الأرض

الدرس : 10 - سورة البقرة - تفسير الآيتان 21-22، العبادة ، الأرض

الخالق عز وجل هو وحده يستحق العبادة يغفر ما يشاء إلا الشرك به لذلك لا يليق بالإنسان أن يعبد غير الله وإلا فإنه يحتقر نفسه فالعبادة غاية الخضوع و اليوم كلمة المسلمين ليست هي العليا لأنهم اعتزّوا بغير الله ، الله تعالى جعل الأرض فراشاً فيها استقرارك واستمرار حياتك و كل شيءٍ في الأرض خلقه الله تكريماً للإنسان . متابعة القراءة