الندوة : 07 - الصيام مع أسئلة المستمعين. - موسوعة النابلسي للعلوم الإسلامية
٠07ندوات مختلفة - إذاعة دمشق
بسـم اللـه الرحمـن الرحيـم

الندوة : 07 - الصيام مع أسئلة المستمعين.


2002-11-11

 يسعدنا أن يكون معنا الدكتور الأستاذ محمد راتب النابلسي الأستاذ المحاضر في كلية التربية بجامعة دمشق ومدرس التربية الدينية في مساجد دمشق ويسعدنا أن نتلقى اتصالاتكم حول أي سؤال يخص الصيام
 نبدأ دكتور بالحديث عن الصوم والصبر وشهر الصيام هذا الشهر الفضيل هذا الشهر هو شهر الصبر ماذا نتحدث في هذا الإطار بالبداية ؟
 بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين.
 لابد من مقدمة فالإنسان لماذا هو في الأرض لو أن إنساناً ذهب إلى بلد وسأل إلى أين سأذهب نسأله نحن لماذا أنت أتيت إلى هنا ؟ لو أنك جئت طالب علم فاذهب على المعاهد والجامعات ولو انك جئت سائحاً اذهب إلى المقاصف والمتنزهات ولو أتيت تاجراً اذهب على المعامل والمؤسسات، أي أن حركة الإنسان لا تصح إلا إذا عرف الهدف، الله عز وجل أخبرنا عن هذا الهدف قال تعالى:

﴿وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ (56)﴾

[ سورة الذاريات: الآية 56]

 ما العبادة ؟ العبادة في أصلها طاعة طوعية ممزوجة بمحبة قلبية أساسها معرفة يقينية تفضي إلى سعادة أبدية، ففي هذا التعريف الدقيق جوانب ثلاث جانب سلوكي هو العبادة وجانب معرفي هو سببها وجانب جمالي هو ثمرتها.
 فالإنسان عليه أن يعرف الله ويعرف منهجه ثم يطيعه فيسعد في الدنيا والآخرة، الآن العبادات نوعان عبادات تعاملية وعبادات شعائرية العبادات التعاملية وضحها سيدنا جعفر حينما سأله النجاشي عن الإسلام، قال أيها الملك كنا قوماً أهل جاهلية نعبد الأصنام ونأكل الميتة ونأتي الفواحش ونقطع الرحم ونسيء الجوار حتى بعث الله فينا رجلاً نعرف أمانته وصدقه وعفافه ودعانا إلى الله لنعبده ونوحده ونخلع ما كان يعبد آبائنا من الحجارة والأوثان وأمرنا بصدق الحديث وأداء الأمانة وصلة الرحم وحسن الجوار.
 إذاً الإسلام في تعريفه التعاملي مجموعة قيم أخلاقية وحينما أراد الله سبحانه وتعالى أن يثني على النبي العظيم قال:

 

﴿وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ (4)﴾

 

[ سورة القلم: الآية 4]

 لكن هناك عبادات شعائرية منها الصلاة الصيام والحج إذاً نحن أمام عبادة تعاملية أساسها الصدق والأمانة والعفاف ونحن أمام عبادة شعائرية على رأسها الصلاة والصيام والحج، الصوم عبادة شعائرية، العبادات الشعائرية معللة بمصالح الخلق فقد قال الإمام الشافعي هذا الكلام، قال يؤكد هذا بآيات الله الكريمة:

 

﴿إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ﴾

 

[ سورة العنكبوت: الآية 45]

﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183)﴾

[ سورة البقرة: الآية 183]

﴿خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِمْ بِهَا﴾

[ سورة التوبة: الآية 103]

 الزكاة لتطهير النفس وتذكيتها والصيام للتقوى والصلاة للنهي الذاتي عن الفحشاء والمنكر لذلك هذه العبادات الشعائرية لا يمكن أن نقطف ثمارها إلا إذا صحت العبادات التعاملية هذا موضوع دقيق جداً.
 المذيع: وهي دكتور راتب هي في جانب بتواصل مع الله عز وجل وبجانب آخر بتواصل مع الناس.
 الدكتور راتب: فالصلاة:

 

((يؤتى بأناس يوم القيامة لهم أعمال كجبال تهامة يجعلها الله هباء منثورا قيل يا رسول الله جلهم لنا أي صفهم لنا قال إنهم يصلون كما تصلون ويصومون كما تصومون ويأخذون من الليل كما تأخذون ولكنهم إذا خلوا بمحارم الله انتهكوها. ))

 إذاً لا ثمرةً تجنى من صلاتهم ماداموا قد انتهكوا حرمات الله.حديث آخر في الصحيحين:

 

 

(( إن فلانة يا رسول الله تذكر أنها تكثر من صلاتها وصيامها وصدقتها غير أنها تؤذي جيرانها بلسانها قال هي في النار ))

 حديث آخر:

 

 

(( النبي سأل أصحابه من المفلس ؟ قالوا المفلس من لا درهم له ولا متاع قال: لا المفلس من أتى بصلاة وصيام وصدقة وقد ضرب هذا وشتم هذا وأكل مال هذا فيأخذ هذا من حسناته وهذا من حسناته فإذا فنيت حسناته طرحوا عليه سيئاتهم حتى يطرح في النار ))

 إذاً العبادات الشعائرية لا يمكن أن نقطف ثمارها إلا إذا صحت العبادات التعاملية بل إن بعد أقوال العلماء ترك دانق من حرام خير من ثمانين حجة بعد الإسلام، هذا الذي يحج بيت الله الحرام إذا كان حجه بمال حرام وضع رجله في الركاب وقال لبيك اللهم لبيك يناديه مناد أن لا لبيك ولا سعديك وحجك مردود عليك.
 هذا الذي ينفق المال رئاء الناس وليس يبتغي به وجه الله قال تعالى:

 

 

﴿قُلْ أَنْفِقُوا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً لَنْ يُتَقَبَّلَ مِنْكُمْ إِنَّكُمْ كُنْتُمْ قَوْماً فَاسِقِينَ (53)﴾

 

[ سورة التوبة: الآية 53]

 المذيع: بالمناسبة دكتور ونحن نتحدث عن الصيام وعن غيره من أمور الفقهية، يعني إنسان كان يعمل في مجال من الأعمال لديه مطعم أو مقصف يقدم مشروبات.
 سؤال: كل عام وأنتم بخير هل ممكن إنسان يحج عن أخيه أو أمه، ممكن إنسان يصوم عن أبيه أيضاً ؟ أن يقضي عنه ؟
 الدكتور راتب:
 ممكن أن يأخذ الصحيح دواء مكان المريض ؟ لا يمكن لقوله تعالى:

 

﴿وَأَنْ لَيْسَ لِلْإِنْسَانِ إِلَّا مَا سَعَى (39)﴾

 

[ سورة النجم: الآية 39 ]

 هذه الآية أصل أن في أن العبادات لا تؤدى إلا فيما شرع الله كحج البدل أما أن نخترع نحن ما يقاس على حج البدل أو صيام بدل هذا ليس وارداً إطلاقاً.
 سؤال: كل عام وأنتم بخير أريد أن أسأل الدكتور سؤالين أولاً من أجل المال إذا كان في مصرف موضوعين هل حرام أم غير حرام ؟ وطبعاً في البيت لا يوضع شيء في البيت وما هو الحد الأقصى حتى يكون عليهم زكاة، وشيء ثالث عن بين معاملة الزوج والزوجة حول شقاق يا ليت يعطينا لمحة ؟
 الدكتور راتب: الحقيقة ما من معصية في القرآن توعد الله على مرتكبها بحرب من الله ورسوله كما في الربا ذلك أن الذي يشرب الخمر مثلاً يؤذي نفسه فقط وقد يؤذي أسرته والذي يزني قد يؤذي معه فتاة أفسدها بينما الذي يأكل الربا يهدد أمةً بأكملها لأن المال قوام الحياة وحينما نسمح للمال أن يلد المال تصبح الكتلة النقدية في أيدي قليلة ويحرم منها الكثرة الكثيرة لا أبالغ إن قلت إن تسعين بالمئة من مشكلات المجتمعات هي بسبب التفاوت الطبقي الكبير بين من يملك مليارات وبين مليارات لا تملك شيء، الربا المال يلد المال بينما الأعمال ينبغي أن تلد المال حينما تلد الأعمال المال توزع الكتلة النقدية شئنا أم أبينا في أوسع رقعة في المجتمع محل صغير لابد من مصاريف قد تزيد عن نصف الأرباح يحتاج إلى موظفين إلى أجور إلى مطبوعات إلى شحن إلى مستودع الذي يجعل من العمل أساساً لكسب المال لابد من أن توزع الأرباح بين شريحة كبيرة جداً ذلك أن الربا يضخم الأموال ويجعلها في أيد قليلة ويحرم منها الكثرة الكثيرة من هنا جاء الوعيد على مرتكب الربا بأشد أنواع الوعيد قال تعالى:

 

﴿فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ﴾

 

[ سورة البقرة: الآية 279]

 قضية أنا أضع مال لينمى ربوياً في تحريم قطعي ولا يستطيع عالم في الأرض من المسلمين الذين يخافون الله عز وجل أن يفتوا بذلك.
 المذيع: إذا ما رغب شخص أن يحفظ ماله ويودعه في البنك ممكن أن يودعه في البنك يمكن أن يودعه بدون فائدة ؟
 الدكتور راتب: سأجيب عن ذلك هناك ضرورات تبيح المحظورات الضرورات ينبغي أن تكون شرعية أنا أحياناً يسمح لي أن أشرب الخمر إذا كدت أموت أحتاج إلى ما يمرر لقمة غص بها حلقي، كما أن الإنسان يسمح له أن يشرب الخمر أحياناً لظرف طارئ قاهر فإذا بلغت الضرورة ضرورة أكل لحم الخنزير فإذا بلغت الضرورة ضرورة أكل لحم الخنزير وشرب الخمر هناك ضرورة لإيداع المال في البنك أما من دون ضرورة، أما من دون فائدة في إشكال آخر أنت أعنت هذه المؤسسة الربوية أنت أعنتها على أن تأخذ الربا من غيرك أنت لم تأخذ منها شيء لكن أخذت من غيرك وأعطت غيرك.
 المذيع: نصاب الزكاة.
 الدكتور راتب: الحقيقة هناك نصابان للزكاة نصاب فضة ونصاب ذهب، نصاب الفضة سبعة آلاف ليرة ونصاب الذهب أربعون آلاف ليرة تقريباً بحسب أسعار الذهب.
 المذيع: إذا لم يكن هناك ذهب ولا فضة ؟
 الدكتور راتب: أنت مخير إما أن تأخذ على النصاب الأدنى لصالح الفقراء أو على النصاب الأعلى لصالحك.
 المذيع: وهو يكسب إذا أخذ النصاب الأعلى.
 الدكتور راتب: أجمل خطأ أن تخطئ مع الله في دفع الزكاة.
 المذيع: أيضاً الشق الآخر لسؤال الأخت المستمعة معاملة الأزواج الزوج لزوجها وهذه أمور حياتية مستمرة ولكن بتصوري إذا ما راعى كل من الزوج والزوجة رب العالمين.
 الدكتور راتب: عظمة الزواج الإسلامي أن الله بين الزوجين بمجرد أن كل طرف يخشى الله أن يظلم الطرف الآخر وأن كل طرف يرجو رحمة الله بخدمة الطرف الآخر هذا الزواج وجد ليبقى حصناً، هذا الزواج أن كل طرف يخشى الله ويخشى أن يظلم ويرجو أن يرحم أما الزواج الغير مبني على قاعدة دينية الأقوى يأكل الأصغر.
 المذيع: هذه الحكمة يمكن أن توجه للأزواج والزوجات أيضاً.
 الدكتور راتب: حديث لا علاقة له بالزواج:

 

((ما تواد اثنان لله ففرق بينهما إلا بذنب أصابه أحدهما.))

 هذا الحديث يقاس على الزوجين.
 المذيع: وعلى كل العلاقات.
 الدكتور راتب: لو أن أحد الزوجين ارتكب ذنباً مع الله الطرف الآخر لا يرضيه عندئذ إن بعض علماء القلوب يقولون: أعرف مقامي عند ربي من أخلاق زوجتي.
 المذيع: بارك الله فيك الدكتور راتب النابلسي.
 سؤال: السلام عليكم و رحمة الله، و عليكم السلام هل من إثم على الشخص الذي يحمل في طيات معطفه أو يعلق ورقة مكتوب عليها أو تحتوي على كلام الله عز وجل بشكل دائم، و السؤال الآخر: بعض الآيات تستحوذ و تتملك قلب الشخص من قصار السور و طاقته محدودة في حفظ الآيات أي هو ليس مثل من يحفظ ستمئة و تسعين آية أو أكثر هل يستوي هذا الشخص إذا كرر هذه الآيات القصيرة مع الذي يحفظ الكثير و لا يكررها في العام مرة مثلاً ؟
 المذيع: أريد أن أستفسر عن الآيات القرآنية يحملها من خلال جزء عم أو ربع عم أو ربع ياسين من خلال قرآن كريم صغير أن أنها مكتوبة مثلاً و مغلفة كما يكتب البعض و يضعون بعض الآيات القرآنية ؟
 يوجد شيء يسمى الحجاب أي هناك قرآن صغير، قرآن جيب ؟
 الدكتور رابت: إذا كان المصحف في غلاف جلدي لا شيء في الموضوع، لكن الأمر ينطلق من قوله تعالى:

 

 

﴿وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ (32)﴾

 

[ سورة الحج: الآية 32]

 فالقرآن كتاب الله و هو يحتل قدسية عالية جداً فكلما نعظم هذا الكتاب الكريم كلما كنا أقرب إلى الله عز وجل، فحين الضرورة يوضع المصحف في غلاف جلدي سماه الفقهاء حائلاً، مع هذا الغلاف الجلدي يتسامح في أن يبقى بجيب الإنسان إذا أراد.
 و بالنسبة للحجاب حصراً أي أحياناً بعض الناس يكتبون حجاباً لفلان أو فلانة يشمل هذا الحجاب على حرز لك من كذا و كذا.
 الدكتور راتب: إذا كان الحجاب آيات قرآنية لا شيء فيه أما غير ذلك مرفوض رفضاً كلياً لأنه من أتى كاهن فقد كفر من أتى ساحراً فلم يصدقه لم تقبل له صلاة أربعين صباحاً ولا دعاء أربعين ليلة أما القرآن الكريم لا شيء فيه غلاف الحجاب يشبه حافظ القرآن الكريم.
 المذيع: لا شيء فيه، يقول بعض الأخوة الذين يحفظون قصار السور ربما لا يحفظون من السور الكبيرة ولكن يكررونها في الصلاة أو في التلاوة ما حكمهم شرعاً بالمقابل هناك من يحفظ القرآن الكريم لا نستطيع أن نقول أن من لم يحفظ القرآن لم يتعود ترتيله بشكل دائم.
 الدكتور راتب: لكن حفظ القرآن مندوب وليس فرضاً لكن الفرض أن نطبق القرآن الكريم بربك لو أنك أخذت من طبيب وصفةً طبية هل إذا قرأتها تشفى من مرضك ؟
 المذيع: بالتأكيد لا.
 الدكتور راتب: هل إذا فهمت أنواع الأدوية تشفى ؟ إذا رددتها ؟ هذه الوصفة لا تجدي نفعاً إلا إذا طبقتها لذلك ورد في الحديث الصحيح:

 

(( رب تال للقرآن والقرآن يلعنه ))

 وما آمن بالقرآن من استحل محارمه فالأصل أن هذا القرآن منهج ينبغي أن يطبق فالأجر في تطبيقه وحينما قال العلماء في تفسير قوله تعالى يتلونه حق تلاوته أي ينبغي أن تتلوه قراءةً صحيحة وفق قواعد اللغة وينبغي أن تقرأه مجوداً وينبغي أن تفهمه وينبغي أن تتدبره والتدبر أن تسأل نفسك أين أنا من هذه الآية ماذا طبقت أين أنا منها، قال تعالى ك

 

 

﴿كَانُوا قَلِيلاً مِنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ (17) ﴾

 

[ سورة الذاريات: الآية 17]

 هل أنا من هؤلاء ؟

 

﴿إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ ﴾

 

[ سورة الأنفال: الآية 2]

 هل أنا من هؤلاء هذا هو التدبر لكن الشيء المفصلي التطبيق.
 المذيع: ولكن لا بأس إذا كان الإنسان يحفظ قصار السور يرددها.
 الدكتور راتب: ليس هذا فرضاً ولكنه مندوب العبرة في التطبيق لكن لو أردت أن تصلي قيام الليل وفتحت مصحفاً أمامك لا شيء في ذلك الآن في مصاحف كبيرة جداً تقرأ في كل ركعة صفحة أنت بهذه الطريقة يمكن أن تصلي قيام الليل بختمة كاملة والحقيقة أن هذه القضية من الواقع هذه السور القصيرة المألوفة جداً من كثرة تردادها فقدت معناها فالصلاة أصبحت جوفاء أما إذا أردت قيام الليل تقرأ في كل ركعة صفحة هذه الصفحة فيها أوامر فيها نواهي فيها آيات كونية عند أكثر المذاهب أن تقرأ صلاة النفل من المصحف نكون وفقنا بين الحفظ القليل والانتفاع الكامل بالقرآن الكريم.
 سؤال: السلام عليكم إذا الإنسان عليه غسل وما اغتسل هل يجوز صيامه أم لا وأذن المغرب عليه وما اغتسل ؟
 المذيع: وما صلى كل الصلوات ؟ ماذا يمنع من الغسل.
 سؤال: الصراحة أنه لي قريب هو مقصر بالصلاة لا يصلي.
 الدكتور راتب: الحقيقة أن الصلاة هي الفرض الذي لا يسقط بحال، الحج يسقط بالمرض والفقر والزكاة تسقط بالفقر والصيام يسقط بالسفر والمرض والشهادة تنطق مرةً واحدة بينما الفرض المتكرر الذي لا يسقط بأي حال فنحن نصلي كي نتصل بالله ونصوم كي نصلي ونحج كي نصلي ونزكي كي نصلي فأنا حينما آتي بالسبب وأنسى الهدف أكون ضيعت أكبر شيء في عبادتي، لا معنى إطلاقاً طبعاً أنا أقول صم لا أجرؤ لا أنا ولا غيري أن أقول لك لا تصم صيامك غير مقبول هذا ليس من شأني هذا من شأن الله لا معنى ولا جدوى ولا فائدة من أن تصوم دون أن تصلي لكن إذا إنسان احتلم في الليل واستيقظ بعد أذان الفجر واستيقظ جنباً صيامه صحيح مئة في المئة ماذا يفعل ؟ يغتسل فاتك الفجر في وقته هذه معصية لكن أن تفوتك الأوقات الخمس وأنت لا تصلي هذه مشكلة كبيرة.
 سؤال:كل عام وأنت بخير والدتي في قراءة القرآن حرف القاف لا يلفظ معها يلفظ حرف الحاء فيقولون لك كل صلاتك لا تجوز ؟
 الدكتور راتب: لا أصل لهذه الفتوى الذي يقرأ القرآن ويتعتع به له أجران ماذا تفعل ؟ ما في مشكلة أبدا هذه فتوى متعسفة لا أصل لها لأن الله لا يكلف نفساً إلا وسعها.
 سؤال: بالنسبة إلى الإبرة هل تفطر في رمضان ؟
 الدكتور راتب: الله عز وجل أيتها الأخت الكريمة تعبدنا بالفطرة فحينما نأكل ونشرب ونستمتع بالطعام والشراب في رمضان نفطر الإبرة دواء ولا شيء فيها إطلاقاً.
 سؤال: بالنسبة للمرأة وهي حائض.
 الدكتور راتب: إذا كان في مكان لا يصلى به الصلوات الخمس كمعهد فرضاً وهي مداومة على هذه الدروس ومتأكدة أنها لن تؤذي المسجد والمكان في المسجد لا تتم به الصلوات غرفة كمعهد غرفة بعيدة عن المسجد لا شيء في ذلك.
 المذيع: دكتور راتب بالمناسبة البخاخ الذي يستخدم مع المصابين بمرض الربو.
 الدكتور راتب: هذا غاز يصل إلى الرئتين لا شيء فيه صاحبه مريض ويأخذ هذا الغاز ليستنشقه في رئتيه لا في أمعائه ومعدته في العم الأغلب لا شيء فيه.
 المذيع: نسأل بعض الأسئلة التي ربما نعاني منها في بعض مجالات عملنا وبيوتنا ما حكم التعامل شرعاً مع الأوراق سواء كانت بيضاء أو مكتوبة ؟ حسن التعامل مع هذه الأوراق وكثيراً ما نجد في الشوارع أوراق حتى ولو كانت تالفة وعليها بعض الكتابات فيها ربما آيات قرآنية ربما أسماء ؟
 الدكتور راتب: والله أعتقد أنه ما من مسلم على شيء من الإيمان ما من ورقة في الأرض فيها اسم الله الأعظم إلا ويتألم، لو لم تسأل عن فتوى هذا الأمر، هذا من تعظيم الله عز وجل أنا عندي آلة فرم الأوراق والله لا في بيتي شيء يريحني كهذه الآلة بطاقة دعوة فيها آية قرآنية أفرمها أوراق ما من ورقة إلا وأتلفها بالفرامة فإذا كان إنسان جمع أوراق ما في من مكان إلا وفيه فرامة في مؤسسة وهو الحل الأمثل الحرق أو الفرم إذا ما عنده فرامة يحرقها يجمعها في كيس في الجمعة مرة.
 المذيع: حتى لو أنه ما فيها آيات قرآنية ؟
 الدكتور راتب: قبل أن أشتري الفرامة كنت أجمع الأوراق وأحرقها على السطح من حين لآخر وهذا هو المفضل، بارك الله بك.
 سؤال: بالنسبة لصيام شهر رمضان لرجل كبير في العمر بالستين و الأمراض لاحقته، إذا أراد أن يفطر و الدكاترة قالوا له افطر ـ الدكتور قال له افطر بسبب وضعه الصحي ـ؟
 الدكتور راتب: حينما يخبر طبيب مسلم حاذق ورع مريضاً أن عليه أن يفطر عليه أن يفطر لأن الحفاظ على الحياة مقدم على كل شيء، و لا يكلف الله نفساً إلا وسعها، أما حينما أفطر على مزاجي أو أحتج بالمرض الله عز وجل يعلم ذلك، و هذا الصيام عبادة الإخلاص لا يستطيع إنسان في الأرض أن يجبر أحداً على الصيام إلا أن يكون طوعياً، فأنا حينما أحتج بمرض و أفطر الله وحده يعلم:

 

﴿يَعْلَمُ خَائِنَةَ الْأَعْيُنِ وَمَا تُخْفِي الصُّدُورُ (19)﴾

 

[ سورة غافر: الآية 19]

 سؤال: أنا عملت عملية زرع كلية و الدكتور أخبرني أن أفطر أريد أن أعلم عن الزكاة، هل نحن نطيعه و ندفع زكاة فطرة ؟ فدية يعني ؟
 الدكتور راتب: إن كنت مقتدراً أطعم مسكيناً وجبتين عن كل يوم تفطره مضطراً بسبب وضعك الصحي.
دكتور ما المقدار ؟
 الدكتور راتب: بحسب مصروفك، إذا كان متوسط مئة ليرة، ثلاثين يوماً بثلاثة آلاف ليرة.
 المذيع: دكتور راتب ما حكم صلاة المرأة في رداء شفاف أي ليس شفافاً يبرز مفاتنها لكن بعض الألبسة الشفافة التي تظهر هيكل المرأة أي ما حكم الشرع في هذا من خلال الذهاب إلى المسجد و العودة و الطريق و كل هذه الأمور ؟
 الدكتور راتب: الحقيقة هناك بعض الأخوات المؤمنات يقولون هناك عبادات مختصة بالرجال نحن مالنا ؟ أنا أريد أخواتنا الكريمات أن هناك عبادة خاصة بالأخوات المؤمنات أنا أسميها عبادة إعفاف الشباب، هذه الفتاة حينما ترتدي ثياباً أولاً غير شفافة و ثخينة و فضفاضة تخفي بهذه الثياب خطوط جسمها و لون بشرتها تكون قد عبدت ربها، و أنا أرى أن دين المرأة متعلق بثيابها، و أن كل سنتمتر من ثيابها متعلق بدينها، هي خلقها الله محببة للرجل، لكن لزوجها و لمحارمها، لا هي سلعة رخيصة معروضة في الطريق، مما يقدس المرأة أنها محتشمة، فلذلك الثياب التي تصف حجم أعضاء المرأة و تبرز خطوط جسمها و مفاتنها ثياب محرمة، و الثياب التي تصف لون بشرتها الشفافة أيضاً محرمة، الثياب التي لها ألوان تلفت النظر فاقعة جداً أيضاً لئلا يلتفت إلى المرأة.
 هذه المرأة المؤمنة حقيقة هناك فيصل دقيق جداً بين المرأة المؤمنة التي تعبد ربها و التي تبتغي رضوان ربها و التي تبتغي جنة ربها و التي هي مسعدة لزوجها و أولادها و هذه المرأة يقول عليه الصلاة و السلام:

 

((أول من يمسك بحلق الجنة أنا فإذا امرأة تنازعني تريد أن تدخل الجنة قبلي، قلت من هذه يا جبريل ؟ قال هي امرأة مات زوجها و ترك لها أولاداً فأبت الزواج من أجلهن.))

 أنا أعتقد أن المرأة يمكن أن تصل إلى أعلى مرتبة عند الله بطلعتها لربها، ألم يقل النبي عليه الصلاة و السلام:

 

 

((اعلمي أيتها المرأة و أعلمي من دونك من النساء أن حسن تبعل المرأة زوجها يعدل الجهاد في سبيل الله.))

 و الجهاد كما تعلمون ذروة سنام الإسلام، فالمرأة التي تحسن رعاية زوجها و أولادها و تحجب مفاتنها و خطوط جسمها و لون بشرتها عن أعين الغرباء هي فتاة تعبد ربها و امرأة تعبد ربها، فهذه المرأة لها عند الله مقام كبير.
 النبي عليه الصلاة و السلام حينما فتح مكة المكرمة ضع لواء النصر أمام قبرها ليشعر أهل الأرض أن هذا الفتح المبين للسيدة خديجة سهم كبير فيه.
 المذيع: إشعار لهم بمكانة المرأة و مكانة الزوجة.
 الدكتور راتب: حينما تصبح سلعة يختلف الأمر.
 المذيع: بارك الله بك أستاذ راتب.
 سؤال: أخي الكريم يوجد الآن قروض مكافحة البطالة وضعوا رسوم أربعة بالمئة و غير مركبة أي غير مضاعفة فما حكم هذه ؟
 الدكتور راتب: و الله أنا في صدد أن أطلع على هذه القروض بشكل دقيق و أن أقيسها بأمور الشرع فأريد أن أؤجل هذه الإجابة إلى وقت آخر.
 المذيع: نحمد الله بأن شهر الصيام في هذا العام جاء في وقت الطقس فيه مقبول و جميل جداً و هو وقت اعتدال و لكن قد يأتي في بعض السنوات في فصل الشتاء ما حكم المسح على الجوارب ؟
 سؤال: السلام عليكم، و عليكم السلام، ما هو الفرق بين المؤمن و المسلم، و ما معنى محمد صلى الله عليه و سلم ؟
 الدكتور راتب: أي إنسان كائناً من كان خضع لمنهج الله، ائتمر بما أمر الله، و انتهى عما عنه نهى فهو مسلم، لكن الذي عرف الله و أقبل عليه فهو مؤمن، فكل مؤمن يجب أن يكون مسلماً، لكن الإيمان درجات، ثم إن الإيمان له تعريفان هو تصديق و اتصال، و الكفر تكذيب و إعراض، أنا حينما أصدق أن الله خلق السماوات و الأرض و أن هذا القرآن كلامه، و أن النار حق و الجنة حق، إلى آخر أركان الإيمان أنا حينما أصدق فأنا آمنت بالجانب التصديقي، لكن بقي الجانب العملي، هل اتصلت بالله ؟ هل طبقت أرضه ؟ هل أقبلت عليه ؟ هل استغفرته ؟ هل دعوته ؟ هل توكلت عليه ؟ فيوجد جانب تصديقي و يوجد جانب عملي، و الإيمان له جانبان، الجانب التصديقي لا يزيد و لا ينقص، و من هنا جاءت أركان الإسلام و أركان الإيمان لأنه حدي، أما الجانب العملي يزيد و ينقص، عقب العمل الصالح أرتقي إلى الله، عقب صيام رمضان أرتقي إلى الله، عبر أن أنتصر على نفسي بعد صراع مرير بين معصية مرغوب بها و بين طاعة متعبة للنفس حينما أنتصر أرتقي لله، بل إن القاعدة أنه:

 

 

﴿فَمَنْ كَانَ يَرْجُوا لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلاً صَالِحاً﴾

 

[ سورة الكهف: الآية 110]

 المذيع: لهذا جاءت أركان الإسلام شهادة ألا إله إلا الله و أن محمداً رسول الله و إقام الصلاة و إيتاء الزكاة و صوم رمضان و حج البيت، و أركان الإيمان الإيمان بالله و ملائكته، اعتقاد و عمل أيضاً تطبيقي.
 الدكتور راتب: الإسلام سلوك، و الإيمان اعتقاد:

 

﴿قَالَتِ الْأَعْرَابُ آَمَنَّا قُلْ لَمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِنْ قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الْإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ﴾

 

[ سورة الحجرات: الآية 14]

 المذيع: السؤال ما معنى صلى الله عليه و سلم السؤال بشكل مبسط كيف هي صلاة الله عز وجل على نبينا محمد صلى الله عليه و سلم ؟
 الدكتور راتب: هي الصلاة رحمة تتنزل على قلب النبي، فكل من اتصل بالنبي اتصالاً مباشراً في حياته أو تذكر شمائله اشتق من هذه الرحمة:

 

﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ﴾

 

[ سورة الأحزاب: الآية 56]

 فصلاتنا مشتقة من رحمته رحمة و صلاة الله عليه يتجلى عليه بالرحمة.
 المذيع: ما هي صلاة الملائكة ؟
 الدكتور راتب: الدعاء، كأنه للتقريب و ليس أكثر مركز تحويل يتغذى من الطاقة الكبرى، تيار عشرين ألف فولت تغذى و كل إنسان أراد أن يأخذ تيار كهربائي يصل بيته بفرع من هذا المركز التحويلي:

 

﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ﴾

 

[ سورة الأحزاب: الآية 56]

 يقول عليه الصلاة و السلام يوجد قصة سريعة جداً، سيدنا الصديق كان يمشي في الطريق رأى رجلاً من الصحابة اسمه حنظلة يبكي:

 

((عَنْ حَنْظَلَةَ الْأُسَيِّدِيِّ قَالَ وَكَانَ مِنْ كُتَّابِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَقِيَنِي أَبُو بَكْرٍ فَقَالَ كَيْفَ أَنْتَ يَا حَنْظَلَةُ قَالَ قُلْتُ نَافَقَ حَنْظَلَةُ قَالَ سُبْحَانَ اللَّهِ مَا تَقُولُ قَالَ قُلْتُ نَكُونُ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُذَكِّرُنَا بِالنَّارِ وَالْجَنَّةِ حَتَّى كَأَنَّا رَأْيُ عَيْنٍ فَإِذَا خَرَجْنَا مِنْ عِنْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَافَسْنَا الْأَزْوَاجَ وَالْأَوْلَادَ وَالضَّيْعَاتِ فَنَسِينَا.......))

 

[ مسلم، الترمذي، ابن ماجه، أحمد ]

 أي دخلنا للبيت الأكل ليس جاهزاً ـ يمر وقت مستقطع ـ فالصديق من عظمة أدبه قال له: أنا كذلك يا أخي:

 

((قَالَ أَبُو بَكْرٍ فَوَاللَّهِ إِنَّا لَنَلْقَى مِثْلَ هَذَا فَانْطَلَقْتُ أَنَا وَأَبُو بَكْرٍ حَتَّى دَخَلْنَا عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قُلْتُ نَافَقَ حَنْظَلَةُ يَا رَسُولَ اللَّهِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَمَا ذَاكَ قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ نَكُونُ عِنْدَكَ تُذَكِّرُنَا بِالنَّارِ وَالْجَنَّةِ حَتَّى كَأَنَّا رَأْيُ عَيْنٍ فَإِذَا خَرَجْنَا مِنْ عِنْدِكَ عَافَسْنَا الْأَزْوَاجَ وَالْأَوْلَادَ وَالضَّيْعَاتِ نَسِينَا كَثِيرًا فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ إِنْ لَوْ تَدُومُونَ عَلَى مَا تَكُونُونَ عِنْدِي وَفِي الذِّكْرِ لَصَافَحَتْكُمْ الْمَلَائِكَةُ عَلَى فُرُشِكُمْ وَفِي طُرُقِكُمْ وَلَكِنْ يَا حَنْظَلَةُ سَاعَةً وَسَاعَةً ثَلَاثَ مَرَّاتٍ ))

 الآن دقق الإنسان حينما يفتخر برسول الله يشعر براحة، و على شكل مخفف الإنسان إذا دخل بيت من بيوت الله و استمع إلى درس علم يحس براحة هي مكافأة الله له، لأن الله عز وجل يقول في الأثر القدسي:
 إن بيوتي في الأرض المساجد و إن زوارها هم عمارها فطوبى لعبدي تطهر في بيتي ثم زارني و حق على المزور أن يكرم الزائر.
 سؤال: السلام عليكم، عليكم السلام، إذا إنسانة عليها صيام من السنة الماضية ما الكفارة حتى تقضيها ؟ بالنسبة لست أيام من شوال بعد رمضان هل يحسبوا مع الأيام الماضية من رمضان إذا عليها دين ؟
 المذيع: أي يحسبوا بدل القضاء عن إفطار سابق ؟ صيام من السنة الماضية لم يقض ؟
 الدكتور راتب: هذا الموضوع خلافي هناك من يرى أن القضاء فقط يسقط عنها الفريضة أي عليها ستة أيام لم تصمها و جاء رمضان الثاني و لم تصمها لمجرد أن تصومها سقطت عنها، يوجد رأي آخر و هو أحوط أن أدفع كفارة عن كل يوم و أن أقضي، إما أن أقضي فقط أو أن أقضي مع كفارة هذا هو الجواب.
 المذيع: هنا دكتور الإنسان لماذا لا يزيد في عبادته أو في التكفير عن تقصير لماذا نأخذ الحد الأدنى ؟
 سؤال: سؤال ستة أيام من شوال هل تعتبر في سياق القضاء عن إفطار سابق ؟
 الدكتور راتب: هناك بعض الآثار التي تجيز أن تكون هذه الأيام الستة هي الأيام الستة وقضاء ما عليها، لكن أنا أقول لها صومي هذه الأيام ودعي أمر تحديد أجرها إلى الله.
 المذيع: هنا كي لا يفوت أو يفهم الأمر بشكل غير واضح من صام رمضان وستة من شوال.
 الدكتور راتب: لا تقبل نافلة ما لم تؤد فريضة.
 المذيع: نعود إلى مسألة المسح على الجوارب الشفافة ما حكم الشرع في ذلك ؟
 الدكتور راتب: والله أنا أرى أن هناك أحكام فقهية متعلقة بالمسح على الجوربين فيها تشدد غير معقول بل إن الإمام أبي حنيفة في آخر حياته أفتى بالمسح على الجوربين وهناك علماء كبار أفتوا بالمسح على الجوربين لكن المشكلة هنا أنك إذا مسحت على جوربيك مرةً ولمحك ابنك فلن يغسل رجليه إطلاقاً أنا أخاف من هذا الحكم لأن هذا خاص والحمام في الطائرة لا يمكن أن تتحرك فيه في وضع صعب في سفر طويل نزلت إلى استراحة فعند الضرورة يجوز المسح على الجوربين أما من دون ضرورة هذا يخلق مشكلةً نحن في غنى عنها.
 المذيع: ما حكم المسح على الخفين ؟
 الدكتور راتب: يجوز من الجلد المتماسك مع الرجل وتجري به نصف ساعة من دون أن يهترء في صفات كثيرة للخفين بأحكام الفقه لكن في النهاية الصحابة يفهمون الجوربين الجوربين من دون تعقيدات.
 المذيع: لكن الخف يختلف عن النعل بعض الناس للتوضيح أكثر، بعض الناس قد يدخل على بيت الخلاء وينقض وضوءه هل يجوز أن يمسح على الخفين.
 الدكتور راتب: إذا لبسهما طاهرتين يمسح على الخفين أو الجوربين.
 سؤال: ما حكم صلاة الصبح إذا كان إنسان صلى بعض طلوع الشمس، السؤال الثاني ما حكم الدراسة بعد صلاة العشاء، محرك أي شيء بعد صلاة العشاء ؟
 الدكتور راتب: لو أن الإنسان فاتته صلاة الفجر في وقتها يصليها بعد طلوع الشمس بعشرين دقيقة لأنه في أثناء طلوع الشمس منهي أن تصلي في هذا الوقت لكن يجب أن يحتاط لهذا الأمر وينام باكراً حتى يصلي الفجر في وقته، لو يعلم الناس ما في العتمة والفجر لأتوهم ولو حبواً ومن صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله حتى يمسي ومن صلى العشاء في جماعة فهو في ذمة الله حتى يصبح وصلاة الفجر في الجماعة لا يعرفها إلا من ذاقها لكن بأمر قاهر استثنائي مرض لا سمح الله ففاتته صلاة الفجر يصليها بعد طلوع الشمس بعشرين دقيقة ويعتبر قضاء.
 المذيع: دراسة أو أي عمل آخر بعد صلاة العشاء ؟
 الدكتور راتب: كان عليه الصلاة والسلام يأوي إلى فراشه بعد صلاة العشاء هذا من شمائله ومن سنته ويقول علماء الطب أن ساعات الليل الأولى لا تعدلها أضعافها في ساعات الليل الآخرة هذه الكهرباء جعلت الليل نهاراً والنهار ليلاً لذلك كسل عام أنا أرى أن بعد البلاد غير المسلمة الساعة الخامسة فجراً لا تجد في الطريق مكان تمشي به من ازدحام يقول عليه الصلاة والسلام بورك لأمتي في بكورها، الأصل أن لا نسهر لكن العلماء أجازوا السهر في طلب العلم أو دراسة وأنت حينما تبني مستقبلك بناءً صحيحاً أنت قوة للمسلمين.
 المذيع: يعني مباح أن يدرس.
 الدكتور راتب: هو تكلم كلام فيه تعسف قال حرام لا هو ليس حرام لكن السنة تقتضي أن لا أسهر في لغو ولا في غيبة ولا في سهر لا طائل منه أما إذا في طلب علم أو حل مشكلة لا مانع.
 المذيع: يعني لا نسهر من أجل لعب ورق شدة كي لا نتكلم بالنميمة.
 الدكتور راتب: لا تحل مشكلة بمشكلة.
 سؤال: قيام الليل هل في عدد من الركعات معينة، كم مكث سيدنا آدم في الجنة هل مئة عام أم مئتين عام أم ثلاث مئة عام ؟
 المذيع: قيام الليل ما هو وقته وهل هناك عدد محدد لقيام الليل ؟
 الدكتور راتب: ثمان ركعات وثلاثة وتر هذا قيام الليل الذي فعله النبي صلى الله عليه وسلم أن تصلي قبل أن تنام فهي صلاة التهجد وقد تصلي بعد أن تستيقظ من النوم فهي صلاة قيام الليل.
 المذيع: ما حكم التراويح بعد صلاة العشاء ؟
 الدكتور راتب: هي قيام الليل بمعنى الواسع. وهي قضية لها اجتهادات وأنا قلت البارحة في برنامج على الهواء أنني لا أسمح لنفسي أن أفعل من هذه قضية أفرق بها بين المسلمين أقول صلى التراويح ثمان ركعات وصلها عشرين وصلها في المسجد وصلها في البيت المهم أن تصلي.
 المذيع: المبدأ العام يمكن أن يقول بأن صلاة النفل مفتوحة ليلاً نهاراً لا عدد لها.
 الدكتور راتب: الثمانية الأولى تراويح والباقي نفل.
 المذيع: هل هناك تفسير ينبئ عن مدة مكوث آدم عليه السلام في الجنة ؟
 الدكتور راتب: القرآن إذا سكت عن شيء ينبغي أن نسكت عنه، لماذا ؟ لو أن أستاذاً في الجامعة، مدرس علم التجارة و كان أديباً أراد أن يقول للطلاب لي صديق اشترى محلاً في مركز المدينة و اختار بضاعة أساسية في حياة الناس ثم عرض البضاعة بأسعار معتدلة جداً ثم لم يبع ديناً بل باع نقداً، و أحسن معاملة الزبائن، هذا الصديق اغتنى و اشترى بيتاً و مركبة و تزوج، سأله طالباً هذا الصديق أستاذ أبيض أم أسمر لا علاقة لهذا السؤال إطلاقاً بمغزى القصة، فالقرآن يسكت في مواضع، فالذي سكت عنه القرآن ليس هناك من جدوى إطلاقاً في أن أسأل عنه ذلك أن القرآن الكريم حينما ذكر قصص الأنبياء ذكرها بشكل معين، بحيث تغدو هذه القصص نماذج بشرية، إذا جاءت التفاصيل نتوهم أن هذه القصة وقعت و لم تقع، هي نموذج بشري اقتضت التفاصيل بقصد إلهي عظيم ليكون هذا النموذج نموذجاً بشرياً و ليس حدثاً وقع و لم يقع، لذلك هذا الذي يبحث عن أشياء سكت عنها القرآن كأنه يفسد على الله حكمته.
 المذيع: أي هذا الأمر يجسد و على مر العصور إلى أن يرث الله الأرض و ما عليها إعجاز الله سبحانه و تعالى في خلقه ؟
 الدكتور راتب: يوجد شيء دقيق جداً العلم في الدين ما بني عليه حكم شرعي ماذا يبنى على هذا الموضوع لو أنه مكث مليون سنة هذا الموضوع لا \يبنى عليه حكم شرعي إطلاقاً.
 المذيع: دكتور راتب ولا تقنطوا من رحمة الله ولكن البعض بكل أسف يعني يواجهون صعوبات في الحياة قد تأتي الأمور على ما يشتهي وقد لا تأتي يعني بين قوسين يلعن هذه الدنيا يتمنى الموت لكي يرتاح ماذا يمكن أن نقول لمثل هذا ؟
 الدكتور راتب: ورد في الحديث القدسي أن:

 

 

(( عَنْ أَبِي إِدْرِيسَ الْخَوْلَانِيِّ عَنْ أَبِي ذَرٍّ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِيمَا رَوَى عَنْ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى أَنَّهُ قَالَ يَا عِبَادِي......... لَوْ أَنَّ أَوَّلَكُمْ وَآخِرَكُمْ وَإِنْسَكُمْ وَجِنَّكُمْ قَامُوا فِي صَعِيدٍ وَاحِدٍ فَسَأَلُونِي فَأَعْطَيْتُ كُلَّ إِنْسَانٍ مَسْأَلَتَهُ مَا نَقَصَ ذَلِكَ مِمَّا عِنْدِي إِلَّا كَمَا يَنْقُصُ الْمِخْيَطُ إِذَا أُدْخِلَ الْبَحْرَ يَا عِبَادِي إِنَّمَا هِيَ أَعْمَالُكُمْ أُحْصِيهَا لَكُمْ ثُمَّ أُوَفِّيكُمْ إِيَّاهَا فَمَنْ وَجَدَ خَيْرًا فَلْيَحْمَدْ اللَّهَ وَمَنْ وَجَدَ غَيْرَ ذَلِكَ فَلَا يَلُومَنَّ إِلَّا نَفْسَهُ ))

 

[ مسلم، الترمذي، ابن ماجه، أحمد، الدارمي ]

 ما من عثرة و لا اختلاج عرق و لا خدش عود إلا بما قدمت أيديكم و ما يعفو الله أكثر.

 

﴿مَا يَفْعَلُ اللَّهُ بِعَذَابِكُمْ إِنْ شَكَرْتُمْ وَآَمَنْتُمْ ﴾

 

[ سورة النساء: الآية 147]

﴿وَهَلْ نُجَازِي إِلَّا الْكَفُورَ (17)﴾

[ سورة سبأ: الآية 17]

﴿وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ﴾

[ سورة الشورى: الآية 30]

 الإنسان إذا جاءت الأمور على غير ما يريد ينبغي أن يتهم نفسه، هناك خلل الله عز وجل غني عن تعذيبنا و الأمر كله بيده:

 

﴿وَإِلَيْهِ يُرْجَعُ الْأَمْرُ كُلُّهُ﴾

 

[ سورة هود: الآية 123]

 ورد في الحديث القدسي:

 

(( يسبني ابن آدم و ما ينبغي له أن يسبني، يسبني إذ يسب الدهر و أنا الدهر أقلبه كيف أشاء ))

 فحينما نوحد نجعل الهموم هماً واحداً، عندئذ يكفينا الله الهموم كلها، من جعل الهموم هماً واحداً كفاه الله الهموم كلها، يعمل لوجه واحد يكفك الوجوه كلها.
 و يقول الله عز وجل:

 

 

﴿فَلَا تَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آَخَرَ فَتَكُونَ مِنَ الْمُعَذَّبِينَ (213)﴾

 

[ سورة الشعراء: الآية 213]

 أي أحد أسباب العذاب أن أعزو أخطائي إلى جهات أرضية، هناك مشكلة يجب أن تحل لأن الله عز وجل غني عن تعذيبنا.
 المذيع: و لا مانع شرعاً أن نستشير من هو أحكم و أعلم و أفقه منا في ذلك، بارك الله بك، كل الشكر في نهاية هذه الحلقة من برنامج اسألوا أهل الذكر للأستاذ الدكتور محمد راتب النابلسي الأستاذ المحاضر في كلية التربية بجامعة دمشق ومدرس التربية الدينية في مساجد دمشق، شكراً لك و بارك الله بك و كل عام و أنت بخير.

 

موقع موسوعة النابلسي للعلوم الإسلامية - © جميع الحقوق محفوظة لموقع النابلسي 2018