موضوعات علمية من الخطب - الموضوع : 412 - الغدة النخامية . - موسوعة النابلسي للعلوم الإسلامية
٠1موضوعات علمية من الخطب
بسـم اللـه الرحمـن الرحيـم

موضوعات علمية من الخطب - الموضوع : 412 - الغدة النخامية .


2001-10-26

الحمد لله رب العالمين, والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين, اللهم لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم, اللهم علمنا ما ينفعنا, وانفعنا بما علمتنا, وزدنا علماً, وأرنا الحق حقاً, وارزقنا اتباعه, وأرنا الباطل باطلاً, وارزقنا اجتنابه, واجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه, وأدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين.

مقدمة عامة:

أيها الأخوة، قبل أن أنتقل إلى الموضوع الثاني، هذه الصفات ما دورها في الحياة ؟ الرباني يطلب العلم، والرباني يعمل به، والرباني يخلص في طلبه, والعمل به، والرباني يتمتع بحكمة.
أيها الأخوة، هذه الصفات بشكل دقيق هي مقياس لنا، وهذه الصفات بشكل أدق هي هدف لنا جميعا، كل صفة قس بها نفسك، أين أنت منها؟ وكل صفة هدف جزئي من أهداف حياتك، فأنت حينما تتعلم ما صفات هذا الإنسان الرباني, وقد أمر الله أن تكون ربانيا؟ هذه الصفات مقاييس تقيس بها نفسك، وأهداف تسعى إليها.

إليكم الحديث عن ضيفتنا هذه:

أيها الأخوة الكرام، حينما قال الله عزوجل:

﴿وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ ﴾

[سورة الذاريات الآية: 21]

مَن يصدِّق أنّ في جسم الإنسان غدة سماها العلماء: ملكة الغدد، لأنها مسيطرة على كل الغدد، من يصدّق أن هذه الغدة وزنها نصف غرام، وأنها مرتبطة بالجسم بمائة و خمسين ألف عصب، وأن هذه الغدة التي وزنها نصف غرام تفرز تسعة هرمونات، كل هرمون لو تعطل إفرازه لأصبحت حياة الإنسان جحيما لا يطاق.
أحد هذه الهرمونات هرمون النمو، هذا الهرمون مؤلف من مائة و ثمانية وتسعين حمض أميني، وفي كتاب ألّفه أحد العلماء اسمه: ( الله يتجلى في عصر العلم ), هذا الكتاب يؤكد أن ذرات الكون بأكمله لا تكفي لصنع ذرة حمض أميني صدفة، هذا الهرمون مؤلف من مائة وثمانية وثمانين حمض أميني، هذا الهرمون ينبغي أن يكون في كل لتر عشرة ميكرو غرام منه، فإن قلّت هذه النسبة أصيب الإنسان بالتقزم، وإن ارتفعت أصيب بالتعملق، و كلاهما مرضان كبيران، فمن وجود عشرة ميكرو غرام في كل لتر دم ينمو الإنسان نموا طبيعيا, وهذا الهرمون تفرزه الغدة النخامية.
هرمون آخر تفرزه هذه الغدة النخامية, ويتجه هذا الإفراز إلى الكظر، وقد ذكرت لكم كثيرا من قبل؛ أن الإنسان إذا رأى شيئا مخيفا ينطبع هذا الشيء على شبكية العين أساسا، ثم ينتقل إلى الدماغ إدراكا، بحسب المفهومات التي كسبها الإنسان من تجاربه ودراساته، فحينما يدرك الدماغ وهو ملك الجهاز العصبي أن هناك خطرا كبيرا، هذا الدماغ يعطي أمرا أو التماسا إلى الملك الغدة النخامية أن تواجه هذا الخطر، الغدة النخامية تعطي أمرا إلى الكظر، وغدتان فوق الكليتين، الكظر مكلف بوضع خطة تفصيلية لمواجهة الخطر، أول هرمون يفرزه الكظر يتجه إلى القلب فيرفع من نبضات قلبه، فالخائف لو قسنا نبضه لكان فوق المائة والعشرين، فوق المائة والخمسين، الهرمون الثاني يتجه من الكظر إلى الرئتين ليزداد وجيبهما، كي يتناسب وجيب الرئتين مع ضربات القلب، والهرمون الثالث يتجه إلى الأوعية المحيطية، الخائف نبضه مرتفع وهو يلهث، والخائف تجده مصفر اللون، وهذا الهرمون أمر الأوعية المحيطية أن تضيق لمعتها من أجل توفير الدم إلى العضلات، فالخائف تراه مصفرا، ثم إن الهرمون الرابع يتجه من الكظر إلى الكبد، ليطرح كمية سكر إضافية، لو فحصت دم الخائف ترى نسب السكر أعلى من معدلها الطبيعي، هرمون خامس يتجه من الكظر إلى الكبد ليطرح هرمون التجلط، لئلا يسيل دم الإنسان من ضربة واحدة، كل هذا يتم في ثوان، بأمر موحد من الغدة النخامية, قال تعالى:

﴿وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ﴾

[سورة الذاريات الآية: 21]

ثم إن هناك هرمون الجنس، لولا هذا الهرمون الذي تفرزه الغدة النخامية لما اتضحت المعالم الأساسية والثانوية للذكر والأنثى.
حدثني أخ يعمل في التجارة الخارجية، ذهب إلى ألمانيا، في أحد المعالم له مديرة مبيعات، يعرفها كثيرا، من عدة زيارات سابقة، قال لي: وجدتها بشكل رجل، وليس لديها شعر في وجهها، وخشونة في صوتها، سألتها: ما الذي حدث؟ قالت: هناك هرمون تفرزه الغدة النخامية كفّ عن الإفراز، أنا أدفع نصف دخلي للدواء كي أثبت على هذه الحالة.
من منا يعلم أن هذه الغدة التي وزنها نصف غرام تفرز هذه الهرمونات، هناك هرمون لون الجلد، تفرزه الغدة النخامية، الذي يحدد لون الجلد من أبيض إلى أسمر, وهناك هرمون توازن السوائل، لو تعطل هذا الهرمون لكانت حياة الإنسان بين الصنبور و دورة المياه، قد يشرب برميل ماء في اليوم، كل هذه الوظائف التسعة، وكل هذه التعقيدات، وكل هذه المعادلات تصدر من غدة هي ملكة الغدد، اسمها الغدة النخامية، وزنها نصف غرام، مربوطة بالجسم بمائة وخمسين ألف عصب، قال تعالى:

﴿هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ﴾

[سورة لقمان الآية: 11]

أنت حينما تستيقظ صباحا تتحرك، تأكل وتشرب، وترى وتسمع، تبصر، تمشي تطرح ما في المثانة من بول أنت بهذا الوضع في معجزة، لأن كل الأجهزة تعمل بنظام، و نسب كلها دقيقة وطبيعية، أي خلل يصيب هذه الأجهزة، أو أي خلل يصيب هذه الغدد الصماء, لذلك هذه الغدد الصماء من اعقد الاختصاصات الطبية الآن.

تعرف على هذا الباب:

 

أيها الأخوة الكرام، التفكر في خلق السموات والأرض، وفي خلق الإنسان، قال الله عز وجل:

﴿سَنُرِيهِمْ آَيَاتِنَا فِي الْآَفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ﴾

[سورة فصلت الآية: 53]

هذا أوسع باب تدخل منه على الله، وأقصر طريق إليه، لأنه يضعك وجها لوجه أمام عظمة الله عزوجل، وحينما تعرف الآمر ثم تعرف الأمر تتفانى في طاعة الآمر، و حينما تعرف الأمر ولا تعرف الآمر تتفنن في التفلت من أمره.

الدعاء:

 

اللهمَّ اهدنا فيمن هديت، وعافنا فيمن عافيت، وتولَّنا فيمن توليت، وبارِك اللهمَّ لنا فيما أعطيت، وقنا واصرف عنا شرَّ ما قضيت، فإنك تقضي بالحق ولا يُقضى عليك، وإنه لا يذل من واليت ولا يعزُّ من عاديت، تباركت ربنا وتعاليت، ولك الحمد على ما قضيت، نستغفرك ونتوب إليك.
اللهم أعطنا ولا تحرمنا، أكرمنا ولا تهنا، آثرنا ولا تؤثر علينا، أرضنا وارض عنا, اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا، وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، وأصلح لنا آخرتنا التي إليها مردُّنا، واجعل الحياة زاداً لنا من كل خير، واجعل الموت راحةً لنا من كل شر, مولانا رب العالمين.
اللهمَّ اكفنا بحلالك عن حرامك، وبطاعتك عن معصيتك، وبفضلك عمَّن سواك.
اللهم لا تؤمنا مكرك، ولا تهتك عنا سترك، ولا تنسنا ذكرك يا رب العالمين.
اللهم اسقنا الغيث ولا تجعلنا من القانطين، ولا تهلكنا بالسنين، ولا تؤاخذنا بفعل المسيئين يا رب العالمين, اسق عبادك العطشى يا رب العالمين، اسقنا سُقيا رحمة ولا تجعلها سقيا عذاب يا أكرم الأكرمين.
اللهمَّ بفضلك ورحمتك أعل كلمة الحق والدين، وانصر الإسلام وأعزَّ المسلمين، وخذ بيد ولاتهم إلى ما تحب وترضى إنه على ما تشاء قدير، وبالإجابة جدير.

موقع موسوعة النابلسي للعلوم الإسلامية - © جميع الحقوق محفوظة لموقع النابلسي 2018