الروائع العلمية : الرائعة 027 - الإعجاز في السنة - ثبات كمية الأمطار في العالم - موسوعة النابلسي للعلوم الإسلامية
٠3الروائع العلمية
بسـم اللـه الرحمـن الرحيـم

الروائع العلمية : الرائعة 027 - الإعجاز في السنة - ثبات كمية الأمطار في العالم


2019-10-12

 

ثبات كمية الأمطار في العالم:

 هناك إعجاز من السنة، النبي عليه الصلاة والسلام له أحاديث مذهلة، مثلاً الآن بالعالم كله الأمطار تقاس

 

تقاس كمية الأمطار بالعالم كله

 يمكن أن تفتح نشرة ببلدنا الطيب، تجد كل مدينة، كل قرية، كم ميليمتر نزل فيها

 

في كل مكان يهطل المطر بكميات مختلفة

 لو جمعنا هذه المليمترات على مدى العام في القطر كله لوجدنا أن كمية الأمطار الهاطلة من السماء على مدى التاريخ ثابتة لا تزيد ولا تنقص

 

تتوزع الأمطار في الكرة الأرضية لكنها ثابتة

 ولكن توزع، مرة يكون هناك جفافاً بأوربا، مرة بآسيا، مرة بإفريقيا، مرة بالشرق الأوسط، الجفاف والفيضانات تتوزع

 

يتوزع الجفاف والفيضانات على الأرض

 أما مجموع التهطال العام لا ينقص ولا يزيد، كيف قال النبي الكريم:

(( ما عام بأمطر من عام ))

[ الجامع عن ابن مسعود]

 بعد وجود الأجهزة، والمقاييس، والتقنية العالية جداً، الآن اكتشفنا من خلال أجهزة قياس المطر أن الأمطار ثابتة

 

بوجود التقنيات العالية اكتشف أن كمية الأمطار ثابتة

 النبي قال:

(( ما عام بأمطر من عام ))

[ الجامع عن ابن مسعود]

 الآن الربع الخالي صحراء

 

الربع الخالي صحراء

 أثناء الحفريات في الربع الخالي وجدنا مدناً و بساتين، الربع الخالي كان مروجاً وأنهاراً، هذا شيء عُرف بالمستحاثات

 

كان الربع الخالي مروجا وأنهار وعرف ذلك من المستحاثات

 تدمر مدينة كلها أشجار وأنهار، الآن صحراء

 

تدمر الآن صحراء

 ماذا قال النبي الكريم ؟

(( لا تقوم الساعة حتى تعود أرض العرب مروجاً وأنهاراً ))

[ حديث صحيح أخرجه مسلم ]

 

المصدر
موضوعات علمية - حقائق الإيمان والإعجاز - الدرس : 25 - خرق النواميس ـ المعجرة والإعجاز ـ الإسراء والمعراج

موقع موسوعة النابلسي للعلوم الإسلامية - © جميع الحقوق محفوظة لموقع النابلسي 2018