الفتوى : 10 - ماهي حدود صلة الأرحام؟ - موسوعة النابلسي للعلوم الإسلامية
بسـم اللـه الرحمـن الرحيـم

الفتوى : 10 - ماهي حدود صلة الأرحام؟


2018-05-29

سؤال:

 فضيلة الدكتور محمد راتب النابلسي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ماهي حدود صلة الأرحام أي متى تجوز قطيعة الرحم؟
وجزاكم الله عنا كل خير

 

الجواب :

 بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين وبعد.
الأخ الكريم / الأخت الكريمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إجابة على سؤالكم، نفيدكم بما يلي:
والله القطيعة المطلقة لا تجوز، لكن إذا كان ليس هناك انسجام إطلاقاً نقلل الزيارات، لكن أصل صلة الرحم أن تكون مع من حولك من أقاربك، تعينهم إذا كنت غنياً، تعلمهم إذا كانوا في جهل شديد، وتصلح أحوالهم، صلة الأرحام ليس موضوع الزيارة اتصال هاتفي، بل أعمق بكثير، أي تكافل اجتماعي، تعاون كامل، لديك أقرباء عندهم شاب يحتاج إلى توجيه، عندهم شاب يحتاج إلى فرصة عمل، صلة الرحم أعمال صالحة في الدائرة الأولى في حياتك؛ الأم والأب والأخوات والأعمام والأصهار والكنائن، هذه هي الأرحام، من أعظم الأعمال الصالحة، والأولى تقريباً.

 

 الدكتور محمد راتب النابلسي

 

موقع موسوعة النابلسي للعلوم الإسلامية - © جميع الحقوق محفوظة لموقع النابلسي 2018