الفتوى : 05 - سؤال عن الأحاديث التي تشير إلى قرب ظهور المهدي والفتن ؟ .

2005-12-16

سؤال:

 فضيلة الدكتور محمد راتب النابلسي المحترم
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 ما صحة الحديث الذي يشير إلى أن السنة التي يخسف فيها القمر وتكسف فيها الشمس في شهر رمضان (مثل هذه السنة) هي السنة التي سيظهر فيها المهدي والتي تسبق
 الملاحم؟ هذا الحديث وغيره من الأحاديث التي تشير إلى قرب ظهور المهدي والفتن
 والملاحم كثيرة التداول في الإنترنت ولم نعد نستطيع التفريق بينها، وهناك من
 يجزم بوقوعها في الأيام القابلة استناداً إلى هذه الأحاديث والرؤى التي يعبرها
البعض على صفحات المنتديات.
وجزاكم الله عنا كل خير

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين وبعد.
الأخ الكريم
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 إجابة على سؤالكم، نفيدكم بما يلي:
 لا ينبغي للمسلم تتبع مثل هذه الأخبار والاشتغال والانشغال بها. وإن الله لم يتعبدنا بأحاديث الفتن والملاحم.بل يتعبدنا بالأمر والنهي والعبادة والطاعة والخشية والتقوى ,لنكون من الفائزين يوم القيامة.ويوم يكون المسلم كذلك يستقبل الفتن المقدرة بأعمال صالحة لاتضره معها الفتن بإذن الله ( بادروا بالأعمال فتنا كقطع الليل المظلم يصبح الرجل مؤمنا و يمسي كافرا و يمسي مؤمنا و يصبح كافرا يبيع أحدهم دينه بعرض من الدنيا قليل )
وأحاديث المهدي وظهوره حق وهي صحيحة وقد أدخل فيها الضعيف والموضوع وعلى الإنسان البحث والتحري.والحديث الذي أشرت إليه لا أصل له.
الدكتور محمد راتب النابلسي