الدين والحياة - الرائعة : 007 - ظاهرة الكلام البذيء عند الأولاد

2019-11-27

 الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين، أيها الأخوة الكرام :
 ابنك لك، تربيه تربية عالية على الكلام المهذب، على الكلام المؤدب

 على الكلام الجاد، على اختيار الكلمة اللطيفة، اقرأ القرآن :

﴿ أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ ﴾

 اقرأ القرآن :

﴿ فَلَمَّا تَغَشَّاهَا حَمَلَتْ حَمْلاً خَفِيفاً ﴾

 اقرأ القرآن:

﴿ فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ ﴾

 اقرأ السنة، يا بنيتي إن هذه الثياب تصف حجم عظامك، ممكن تتكلم كلمات لكن كلها مهذبة، ولا تجرح شعور الإنسان.
 الكلمات التي ينطق بها الابن، هي انعكاس لما يقوله الأب

 

 أي بشكل أو بآخر في أوعية توضع في المركبات للماء لها فتحة من الأعلى ولها صنبور من الأسفل، الذي يوضع في أعلاها يؤخذ من الصنبور، صح هذا الكلام؟ الآن كل ابن كائن له وعاء ثقافته من أين ؟ من كلام أولاد الشوارع، يتكلم كلاماً بذيئاً جداً في البيت

 

 ثقافته من رفقاء السوء في المدرسة يسمعونه كلمات بذيئة جداً يتكلم بها بالبيت، إن سمع من أمه أو أبيه كلمات فيها طرف جنسية يرويها لأصدقائه، فهذا الإنسان كالوعاء الذي يأخذه من أعلاه يعطيه من صنبوره الأسفل

 

 فلا تنتظر من ابن تغذيه أنت بالشاشة فقط وبمشاهد ليست ترضي الله عز وجل، وبحوار فيه إشارات جنسية، لا تنتظر من هذا الطفل أن يكون مهذباً أبداً.
 والحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين .

 

 

المصدر
التربية الإسلامية - تربية الأولاد في الإسلام 2008 م - الدرس : 07 - التربية الاجتماعية -2- ظاهرة الكلام البذيء