٠06رمضان 1420 هـ - خواطر إيمانية
بسـم اللـه الرحمـن الرحيـم

رمضان 1420 - خواطر إيمانية - الدرس : 58 - دعاء الختام - دعاء ليلة القدر.


2000-01-06

 

 سبحان الله العظيم الوهَّاب، سبحان الله الغفار التوَّاب، سبحان الله رب الأرباب، ومسبب الأسباب، سبحان خالق خلقه من تُراب، سبحان من خلق الخلق وأحصاهم عَدَدا، سبحان من لم يتخذ صاحبةً ولا ولدا، سبحان من عَمَّ بمعروفة الجميع ولم يترك أحدا .
 اللهمَّ إن عبيدك، وبنو عبيدك، بنو إيمائك، نواصينا بيدك، ماضٍ فينا حُكمك، عدلٌ فينا قضاؤك، نسألك اللهمَّ بكل اسمٍ هو لك سَمَّيت به نفسك، أو أنزلته في كتابِك، أو علَّمته أحداً من خلقك، أو استأثرت به في عِلْم الغيب عندك، أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا، ونور صدورنا، وجلاء أحزاننا، وذهاب همومنا وغمومنا، وقائدنا وسائقنا إلى جنَّاتك جنات النَعيم

 اللهمَّ ألبسنا به الحُلل، وأسكنا به الظُلَل، وادفع عنا به النِقَم، وزدنا به من النعم يا ذا الجلال والإكرام .
 اللهمَّ اجعلنا من أهل القرآن الذين هم أهلك وخاصَّتُك، اجعلنا ممن يحلُّ حلاله ويحرم حرامه، ويؤمن بمتشابهه، ويعمل بمُحْكَمِه، ويتلوه حق تلاوته آناء الليل وأطراف النهار، على الوجه الذي يرضيك عنَّا .
 اللهمَّ اجعل القرآن العظيم لقلوبنا ضياءَ، ولأبصارنا جلاءَ، ولذنوبنا مُمَحِّصا، ولأسقامنا دواء، وعن النار مُخَلِّصا .
 اللهمَّ انقلنا بالقرآن الكريم من النار إلى الجنة، ومن الظلمات إلى النور، ومن الضلالة إلى الهداية، ومن الفقر إلى الغنى، ومن البِدعة إلى السُنَّة، ومن الفُرْقَة والاختلاف إلى الاجتماع والاعتصام يا ذا الجلال والإكرام، ويا ذا الطول والإنعام .
 اللهمَّ ذكرنا به ما نسينا، وعلِّمنا منه ما جهلنا، اللهم اجعلنا ممن يقيم حروفه وحدوده، ولا تجعلنا ممن يقيم حروفه ويضيِّع حدوده يا رب العالمين .
 اللهمَّ إنا نسألك الجنة وما قرَّب منها من قولٍ وعمل، ونعوذ بك من النار وما قرب إليها من قولٍ وعمل .
 اللهمَّ اهدنا فيمن هديت، وعافنا فينا عافيت، وتولنا فيمن توليت، وبارك اللهم لنا فيما أعطيت، وقنا واصرف عنا شرَّ ما قضيت فإنك تقضي ولا يُقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، ولا يعز من عاديت، تباركت ربنا وتعاليت، ولك الحمد على ما قضيت، ولك الشكر على ما أعطيت وأوليت، نستغفرك اللهم من جميع الذنوب والخطايا، ونتوب إليك، لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك .
 اللهمَّ انفعنا وارفعنا بالقرآن العظيم، الذي أعليت مكانه، وأيَّدت سلطانه، وقلت يا أعز من قال: فإذا قرأناه فاتبع قرآنه، ثم إنا علينا بيانه . أحسن كُتُبك نظماً، وأفصحها كلاماً، وأبينها حلالاً وحراماً، مُحْكَم البيان، ظاهر البُرهان، محروسٌ من الزيادة والنقصان، فيه وعدٌ ووعيد، وتخويفٌ وتهديد، لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، تنزيلٌ من حكيمٍ حميد .
 اللهمَّ اجعلنا عند خَتْم القرآن من الفائزين يا رب العالمين، ويا أرحم الأرحمين، ويا أكرم الأكرمين، ويا أجود الأجودين، نسألك اللهمَّ أن تغفر لنا في ليلتنا هذه أجمعين .
 اللهمَّ اغفر لنا في ليلتنا هذه أجمعين، وشَفِّع المُحسنين منا في المُسيئين يا رب العالمين .
إلهنا قد حضرنا ختم كتابك، وأنخنا مطايانا ببابك فلا تطردنا عن جنابك، فإن طردتنا فإنه لا حول لنا ولا قوة إلا بك .
 اللهمَّ لا تطردنا عن رحمتك، واجعلنا من عتقائك من النار، أعتق رقابنا من النار، أعتق رقابنا ورقاب آبائنا وأمهاتنا وأزواجنا، وإخواننا المسلمين أجمعين يا رب العالمين .
 اللهم إنك عفوٌ كريم تحب العفو فاعفُ عنا يا كريم، اللهم احسن عاقبتنا في الأمور كلها، وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة .
 اللهمَّ يا حي يا قيوم برحمتك نستغيث، فلا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عين، ولا أقل من ذلك، على الله توكَّلنا، ربنا لا تجعلنا فتنةً للقوم الظالمين، ونجِّنا برحمتك من القوم الكافرين .
 اللهم إنا نسألك موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك، والعزيمة على الرُشد، والغنيمة من كل بِر، والسلامة من كل إثم، ونسألك اللهمَّ الفوز بالجنة والنجاة من النار، برحمتك يا أرحم الراحمين .
 اللهم اقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا وبين معصيتك، ومن طاعتك ما تبَلِّغنا بها جنَّتك، ومن اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا، ومتعنا اللهم بأسماعنا، وأبصارنا، وقوتنا أبداً ما أحييتنا، واجعله الوارث منا، واجعل ثأرنا على من ظلمنا، وانصرنا على من عادانا، ولا تجعل مصيبتنا في ديننا، ولا تجعل الدنيا أكبر همِّنا، ولا مَبْلَغ علمنا، ولا إلى النار مصيرنا، واجعل الدنيا هي دارنا وقرارنا، ولا تسلِّط علينا بذنوبنا فيها من لا يرحمنا .
 اللهمَّ إنا نسألك الجنة وما قرَّب إليها من قولٍ وعمل، ونعوذ بك من النار وما قرب إليها من قولٍ وعمل، نسألك من الخير كله عاجله وآجله، ما علمنا منه وما لم نعلم، ونعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم .
 اللهمَّ لك أسلمنا، وبك آمنا، وإليك أنبنا، وعليك توكَّلنا، فاغفر لنا ما قَدَّمنا وما أخَّرنا، وما أسررنا وما أعلنا، وما أنت أعلم به منا، أنت المُقَدِّم وأنت المؤخِّر، لا إله إلا أنت سبحانك إنا كنا من الظالمين .
سبحان الله وبحمده، عدد خلقه ورضى نفسه، وزِنَةَ عرشه ومداد كلماته، سبحان من رفع السماء بلا عَمَد، سبحان من بسط الأرض ومهَّد، سبحان ربنا جلَّ وعلا، لا نُحصي ثناءً عليه، هو كما أثنى على نفسه .
 اللهمَّ أعزَّ الإسلام والمسلمين، وأذل الشرك والمشركين، ودمِّر أعداء الدين، واجعل هذا البلد آمناً مطمئناً وسائر بلاد المسلمين .
 اللهمَّ أمنا في أوطاننا، واصلح واحفظ أئمَّتنا وولاة أمورنا، اللهمَّ وفِّق المسلمين قاطبةً لما تحب وترضى، اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات، والمؤمنين والمؤمنات، وألِّف بين قلوبهم، واهدهم سُبُل السلام، وجنبهم الفواحش والفتن ما ظهر منها وما بطن .
 اللهمَّ إنا نسألك بأسمائك الحسنى، وصفاتك الفضلى أن تصلح أحوال المسلمين في كل مكان، اللهمَّ أصلح أحوالهم، وأرخص أسعارهم، واجمع قلوبهم على كتابك وسُنَّة نبيك صلى الله عليه وسلَّم .
 اللهم اغفر لجميع موتى المسلمين الذين شهدوا لك بالوحدانية، ولنبيِّك بالرسالة وماتوا على ذلك، اللهم اغفر لهم وارحمهم، وعافهم واعفُ عنهم، أكرم نُزُلهم، ووسع مدخلهم، واغسلهم بالماء والثلج والبَرَد، ونقِّهم من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس.
 اللهم ارحمنا إذا صرنا إلى ما صاروا إليه، اللهم ارحمنا إذا صرنا إلى ما صاروا إليه تحت الجنادل والتراب وحدنا .
 اللهم أعنا على الموت وسَكْرَتِه، والقبر وظُلمته، ويوم القيامة وكربته، والصراط وذلَّته.
 اللهم اجعلنا في موقف القيامة من الآمنين، اجعلنا ممن يأخذ كتابه باليمين، ارزقنا جوار نبيك المصطفى صلى الله عليه وسلم، مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وحَسُن أولئك رفيقا .
 اللهمَّ اجعل القبور بعد فراق هذه الدنيا خير منازلنا، وافتح فيها ضيق ملاحدنا .
 اللهم ثبِّتنا عند السؤال، واعصمنا من الفتن ما أحييتنا . اللهم إنا نعوذ بك من فتنة المحيا، ومن فتنة الممات، ومن فتنة القبر، ومن فتنة النار يا واحد يا قهَّار .
 اللهم اجعل القبور للمسلمين السابقين رياضاً من رياض الجنة، اللهمَّ اجعلها لنا ولهم رياضاً من رياض الجنة، ولا تجعلها حُفَرَاً من حفر النار .
 اللهم انقلهم من ضيق اللحود، ومراتع الدود إلى جنات الخلود، في سدرٍ مخضوض، وطلحٍ منضود، وظلٍ ممدود يا غفور يا ودود .
 اللهمَّ انصر إخواننا المُجاهدين في سبيلك في كل مكان، اللهمَّ وحِّد صفوفهم، واجمع قلوبهم، وثقِّل موازينَهم، وسدد رميهم، وانصرهم على عدوك وعدوهم يا رب العالمين .
 إلهنا إلى من تكل المستضعفين في كل مكان، إلى عدوٍ يتجهَّمهم ؟ أم إلى قريبٍ ملَّكته أمرهم ؟ إن لم يكن بك غضبٌ علينا فلا نبالي، غير أن رحمتك هي أوسع لنا، نعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات، وصلح عليه أمر الدنيا والآخرة، أن يحلَّ بنا غضبك، أو أن ينزل علينا سُخْطُك، لك العُتبى حتى ترضى، ولك العتبى حتى ترضى، ولا حول ولا قوة إلا بك .
 إلهنا منك الفَرَج، وإليك المُشْتَكى، ولا حول ولا قوة إلا بالله، لا إله إلا الله عدد ما مشى فوق السماوات والأراضين ودَرَج، والحمد لله الذي بيده مفاتيح الفَرَج، يا فَرَجَنا إذا أغلقت الأبواب، يا فرجنا إذا أغلقت الأبواب، ويا رجاءنا إذا انقطعت الأسباب، وحيل بيننا وبين الأهل والأصحاب .
اللهم أصلح أحوال المسلمين في كل مكان، اللهم كن للمستضعفين والأرامل والمساكين، اللهم يا سامع الصوت، ويا سابق الفَوْت، ويا كاسي العظام لحماً بعد الموت نسألك أن تغفر لنا في ساعتنا هذه أجمعين .
 اللهمَّ لا تدع لنا في مقامنا هذا في هذا المكان المبارك، وفي هذا الجمع المبارك، وفي هذه الليلة المباركة، اللهمَّ لا تدع لنا ذنباً إلا غفرته، ولا هماً إلا فرَّجته، ولا كرباً إلا نفثته، ولا ديناً إلا قضيته، ولا مريضاً إلا شفيته، ولا ميتاً إلا رحمته، ولا عدواً للإسلام والمسلمين إلا خذلته، ولا طاغيةً إلا قصمته، ولا عسيراً إلا يسَّرته، ولا باطلاً إلا دحرته، ولا داعياً إلى هُداك إلا سددته وأعنته، ولا محتسباً إلا وفَّقته، ولا حاجةً من حوائج الدنيا والآخرة هي لك رضاً ولنا فيها صلاح إلا أعنتنا على قضائها، ويسَّرتها لنا يا أرحم الأرحمين .
 اللهمَّ احفظ بلادنا من كيد الكائدين، ومن عدوان المعتدين، ومن حقد الحاقدين ومن الظالمين يا رب العالمين .
 اللهمَّ وفِّق جميع ولاة المسلمين للحكم في شريعتك، واتباع سُنَّة نبيك صلى الله عليه وسلم
 اللهم اجعلهم لشرعك مُحَكِّمين، وبسنة نبيك متَّبعين، ولأوليائك ناصرين .
 اللهم اجمع قلوبهم على الحق والهدى يا رب العالمين، اللهم اجعلهم رحمةً لرعاياهم، اللهم عَطِّفهم على شعوبهم يا حي يا قيوم .
 اللهمَّ آتنا في الدنيا حسنةٍ، وفي الآخرة حسنةً وقنا عذاب النار، ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين .
 اللهمَّ أعطنا ولا تحرمنا، أكرمنا ولا تهنا، زدنا ولا تنقُصنا، آثرنا ولا تؤثر علينا، أرضنا وارضَ عنا . اجبر كسرنا على فراق شهرنا .
 اللهم أعد علينا رمضان أعواماً عديدة وأزمنةً مديدة، اللهم اختم لنا بالخير، واجعل عواقب أمورنا إلى خير .
 اللهم اختم لنا هذا الشهر الكريم بغفرانك، والعِتْقَ من نيرانك، واجعل مآلنا إلى عالي جنابك يا رب العالمين .
 اللهمَّ اشملنا بعفوك، وإحسانك، إلهنا وخالقنا ورازقنا، ليس في الوجد ربٌ سواك فيُدعى، وليس في الكون إلهٌ غيرك فيرجى، من الذي سألك فحرمته ؟ ومن الذي دعاك فطردته ؟!
 اللهم اقبلنا في هذه الليلة أجمعين . اللهم لا تفرق جمعنا هذا إلا بذنبٍ مغفور، وسعيٍ مشكور، وعملٍ مُتَقَبّلٍ مبرور، كن لنا في جميع الأمور يا عزيز يا غفور .
 اللهمَّ اجعل اجتماعنا هذا اجتماعاً مرحوماً، واجعل تفرقنا بعده تفرقاً معصوماً، ولا تجعل فينا ولا منا ولا معنا شقياً ولا محروماً يا رب العالمين .
اللهم وفِّق الدعاة إلى سبيلك، اللهم اجمع قلوبهم على الحق والهدى يا رب العالمين .
 اللهم ردَّ عنهم كيد الكائدين، ردَّ عنهم أذيَّة الحاسدين يا ذا الجلال والإكرام، وفِّقهم لما تحب وترضى، ارزقهم العلم النافع، والعمل الصالح، والتوفيق والتأييد يا حيّ يا قيوم .
 اللهم اشملنا بعفوك ورحمتك يا أرحم الراحمين، اللهم ما أنزلت في هذه الليلة المباركة من صحةٍ، وسلامةٍ، وسَعَةِ رزقٍ فاجعل لنا منه أوفر الحظ، وما أنزلت منها من شرٍ وبلاءٍ وفتنةٍ فاصرفه عنا وعن المسلمين .
 اللهمَّ انصر دينك وكتابك، وسُنَّة نبيِّك وعبادك المؤمنين، اللهم ادفع عنهم الوباء والغلاء، والربا والزنا والزلازل والمِحَن، والفتن ما ظهر منها وما بَطَن، وعن سائر بلاد المسلمين عامةً يا رب العالمين .
 اللهمَّ أصلح شباب المسلمين، اللهم اجعلهم قرة عينٍ لوالديهم وأهليهم، اللهم اجعلهم عدةً لأوطانهم ومجتمعاتهم يا حيُّ يا قيوم . اللهمَّ اصرف عنهم قُرَنَاء السوء يا حيّ يا قيوم .
 اللهم أصلح نساء المسلمين، زيِّنهم بالعفاف والحِجاب والحشمة، احفظهن من أن يَفْتنَّ أو يُفتنَّ يا رب العالمين، ردَّ عنهن كيد الكائدين يا ذا الجلال والإكرام، اصرف عنهن شر الأشرار، وكيد الفُجَّار، وشر طوارق الليل والنهار .
 اللهم اشغلنا بعيوبنا عن عيوب غيرنا، ولا تجعلنا ممن همّه تتبع العثرات، ولا تتبع السقطات وإحصاء السيّئات يا حيّ يا قيوم .
 اللهم اجمع قلوب المسلمين على كتابك، وسُنة نبيك صلى الله عليه وسلَّم يا ذا الجلال والإكرام، أوزعنا أن نشكر نعمتك التي أنعمت بها علينا، وعلى والدينا إنك حيٌ قيوم يا ذا الجلال والإكرام .
 اللهمَّ اجعل ختامنا هذا ختاماً مباركاً على من قرأه، وحضره، وسمعه، وأمَّن على دعائه يا ذا الجلال والإكرام .
 اللهم ارزقنا الاستقامة على الأعمال الصالحة بعد رمضان، اللهم تُب على التائبين، واغفر ذنوب المذنبين، واقضِ الدين عن المَدينين، وفرِّج هموم المهمومين، ونفِّث كرب المكروبين، وفكَّ أسر المأسورين، واشفِ مرضانا ومرضى المسلمين يا رب العالمين . سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير .
 اللهمَّ اغفر ذنوبنا يا ذا الجلال والإكرام، أعد علينا هذا اليوم المبارك وعلى المسلمين وهم في صحةٍ وعافيةٍ يا ذا الجلال والإكرام .
 اللهمَّ آتنا في الدنيا حسنةً وفي الآخرة حسنةً وقنا عذاب النار .
 اللهم إنك تعلم مكاننا، وتسمع كلامنا ندعوك دعاء المساكين ونبتهل إليك ابتهال الخائفين الوجلين، ندعوك دعاء من خضعت لك الرقاب، وذَلَّت لك الألوف، وزرفت لك الدموع .
 اللهم لا تردنا خائبين برحمتك، اللهمَّ إنك قلت وقولك الحق: ادعوني استجب لك .
وقلت وقولك الحق: وإذا سألك عبادي عني فإني قريبٌُ أجيب دعوة الداعي إذا دعان .
 أنت ملاذنا إذا ضاقت الحياة، أنت ملاذنا إذا انقطعت السُبُل، إنَّا قد دعوناك فاستجب لنا يا رب العالمين، لا تردنا خائبين برحمتك، تقبَّل صيامنا، وقيامنا، ودعاءنا يا ذا الجلال والإكرام، ربَّنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم، وتب علينا إنك أنت التوَّاب الرحيم .
 اللهم صلّ على محمدٍ ما ذكره الذاكرون الأبرار، اللهم صلّ على محمدٍ ما تعاقب الليل والنهار، اللهم صل على محمدٍ وعلى المهاجرين والأنصار، اللهم صل عليهم ما ظهرت النجوم، وصل عليهم ما تلاحمت الغيوم، وصلِّ عليهم ما أشرق الضياء ولاح وصف، وصلّ عليهم ما تعاقب المساء والصباح، سبحان ربك رب العزَّة عما يصفون، وسلامٌ على المرسلين .

موقع موسوعة النابلسي للعلوم الإسلامية - © جميع الحقوق محفوظة لموقع النابلسي 2018