بسـم اللـه الرحمـن الرحيـم

الدرس ( 048 - 207 ) : سيد الاستغفار أن تقول اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت.......

2001-05-26

 

 الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين.
 أيها الأخوة الكرام: لا زلنا في إتحاف المسلم بما في الترغيب والترهيب من صحيح البخاري ومسلم، والموضوع اليوم الترغيب في أذكار يقولها إذا أصبح وإذا أمسى.

(( حَدَّثَنِي شَدَّادُ بْنُ أَوْسٍ رَضِي اللَّهم عَنْهم عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سَيِّدُ الِاسْتِغْفَارِ أَنْ تَقُولَ اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ وَأَبُوءُ لَكَ بِذَنْبِي فَاغْفِرْ لِي فَإِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ قَالَ وَمَنْ قَالَهَا مِنَ النَّهَارِ مُوقِنًا بِهَا فَمَاتَ مِنْ يَوْمِهِ قَبْلَ أَنْ يُمْسِيَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ وَمَنْ قَالَهَا مِنَ اللَّيْلِ وَهُوَ مُوقِنٌ بِهَا فَمَاتَ قَبْلَ أَنْ يُصْبِحَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ ))

(صحيح البخاري)

 اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي الرب الممد والمربي، الأب يمد ويوجه، يأتي بالطعام والشراب والكساء والفاكهة والحلويات ويوجه ابنه كن صادقاً كن أميناً، فمعنى التربية الإمداد والتوجيه، فربنا عز وجل رب العالمين يمد الخلائق ما يحتاجون وفوق ذلك يؤدبهم إذا انحرفوا.
 اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي ربنا هو نفسه بيده كل شيء، أحياناً يكون لك أب يحبك لكن ليس بيده شيء بالدولة، ينقصك علامة لا يستطيع فعل شيء لك على حلب، هو أب محب لكن ليس بيده شيء، أما هنا شيء آخر هو رب ممد مربي لكن الكون كله بيده.
اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ لا مسير لا معطي لا مانع لا خافض لا معز لا مذل لا قابض لا باسط إلا أنت وأنت ربه بآن واحد.
 مثلاً: واحد أبوه قائد بالجيش كل هذه الرتب مهما علت دون أبوه، ويأتمرون بأمر أبيه، هو أبوه، جمع بين القوة والرحمة، أبوه قائد بالجيش قوي، كل الرتب دون أبوه وكلهم يأتمرون بأمر أبوه وهذا الشخص أبوه يحبه محبة أب ويرحمه، هذا معنى: اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ أنت عاهدت الله أن تؤمن بالله وأن تطيعه وأن تتقرب إليه بالعمل الصالح، الإيمان والطاعة والتقرب.
أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ من عمل سيئ بدر مني،أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ أعترف يا رب بنعمتك علي، خلقتني من العدم، أنعمت علي بنعمة الإيجاد، وأنعمت علي بنعمة الإمداد، وأنعمت علي بنعمة الإرشاد.
فَاغْفِرْ لِي فَإِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ قَالَ وَمَنْ قَالَهَا مِنَ النَّهَارِ مُوقِنًا بِهَا فَمَاتَ مِنْ يَوْمِهِ قَبْلَ أَنْ يُمْسِيَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ وَمَنْ قَالَهَا مِنَ اللَّيْلِ وَهُوَ مُوقِنٌ بِهَا فَمَاتَ قَبْلَ أَنْ يُصْبِحَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ لكن حتى لا تتشوشوا لو قالها واحد سهلة جدً تنحفظ، وكل الطريق وهو مطلق بصره بالنساء كذاب نصاب دجال، لو قالها لا يدخل الجنة، انتبهوا، يجب أن يكون مؤمناً بها، عبْد عبد، والعبد يطيع.
 يروى عن أحد كبار العارفين اسمه بشر الحافي كان غني وكان مسرف في المعاصي كان يعاقر الخمرة والجوار والغلمان والنساء فطرق بابه طارق قال له: أين سيدك ؟ قال: في الداخل، قال: قل له إن كان حراً فليفعل ما يشاء، وإن كان عبداً فما هكذا تفعل العبيد، فدخل وبلغه، قال: من الذي قال هذا الكلام ؟ قال: رجل في الباب، فخرج لتوه ليضيفه فلم يجده فتبعه في الطريق حافياً فسمي بشر الحافي من شدة تأثره.
إخواننا الكرام: كانوا قديماً قطاع الطرق المجرمون الزناة شرّاب الخمر كلمة مؤثرة يتوبوا بها، تجد اليوم الملتزمين أنت مثل الصخر، كان قاطع طريق.

﴿ أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آَمَنُوا أَنْ تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ﴾

(سورة الحديد)

 الآن في قسوة قلب، لأن الشهوة تقسي القلب، والدنيا تقسي القلب، والانغماس في الملذات يقسي القلب.

(( عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّهُ قَالَ جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا لَقِيتُ مِنْ عَقْرَبٍ لَدَغَتْنِي الْبَارِحَةَ قَالَ أَمَا لَوْ قُلْتَ حِينَ أَمْسَيْتَ أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ لَمْ تَضُرَّكَ ))

(صحيح مسلم)

 أحياناً إنسان ينسى شمعة شاعلة على طاولة عليها مشمع يلتهب المشمع يحترق المطبخ تحترق غرفة النوم وهو نائم، أنت عندما تنام كالميت، يوجد أخطار شيء يحترق شيء يغلي شيء يطف، فعندما تنام تقول: أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق، لم يضرك شيء وأنت نائم حصن حصين.
 رجل عنده سيارة بيك آب افتقدها الساعة الثانية عشر أين سيجدها قال: غداً إن شاء الله أخبر المخفر ليبحث عنها، في الليل كان فيها تهريب أسلحة أخذوا رقمها أخذوا اسم صاحبها وضعوه في السجن، حكموه سنوات طويلة مثلاً !
 هو لم يفعل شيء لكن هذا ظاهر، فإذا أراد إنسان أن يحفظه يأخذ بالأسباب يلهمه الآن خبر المخفر، لو أخبر من البداية أن سيارتي مسروقة لا شيء عليه، لكنه لم يخبر، من صاحب هذه السيارة ؟
فإذا إنسان لم يحفظه الله يوجد ألف سيف فوق رقبته، وقد تكون أنت بريء لكنك عند الله لست بريء.
 قصة رمزية: جاءت سيدنا سليمان قالت له: يا سليمان ربك عجول أم مهول ؟ يعاقب فوراً، فسأل الله عز وجل فقال له: قل لها مهول، فاطمأنت فذهبت ورأت لحماً فخطفته وقد علق بأسفل اللحم جمرة مشتعلة لم تنتبه لها وضعت اللحم في عشها فاحترق العش واحترق أولادها، فعادت إليه قالت له: ألم يقل ربك أنه مهول ؟ هو عجول، قال: يا ربي ماذا أجيبها ؟ قال: قل لها هذا حساب قديم.
فأحياناً الإنسان يكون بريء من المخالفة مثلاً أكيد لكن الله ليس عنده حساب سندات بل حساب جاري.
 البضاعة كلها صحيحة وأسعارها نظامية والفاتورة جيدة لكن تلبسه ضغط تمويني فيها شهران سجن في المحكمة، يكون قد سهر قبل بيوم سهرة في البيت فيها مخالفة شرعية كبيرة، فيحاسب بالنهار على عمل الليل، فهذا يعني أن الحساب جاري ليس حساب سندات، ماذا يعني حساب سندات كل صفقة بصفقتها، لا الله حسابه جاري يوجد من إلى، فقال: قل لها هذا حساب قديم.

(( فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا لَقِيتُ مِنْ عَقْرَبٍ لَدَغَتْنِي الْبَارِحَةَ قَالَ أَمَا لَوْ قُلْتَ حِينَ أَمْسَيْتَ أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ لَمْ تَضُرَّكَ ))

 وفي حديث ثالث:

((عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ قَالَ حِينَ يُصْبِحُ وَحِينَ يُمْسِي سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ مِائَةَ مَرَّةٍ لَمْ يَأْتِ أَحَدٌ يَوْمَ الْقِيَامَةِ بِأَفْضَلَ مِمَّا جَاءَ بِهِ إِلَّا أَحَدٌ قَالَ مِثْلَ مَا قَالَ أَوْ زَادَ عَلَيْهِ ))

(صحيح مسلم)

 الناس يضيعوا أوقات ثمينة جداً في مشاهدة أفلام ومسلسلات ساقطة لو أنه ذكر الله بهذا الوقت ونام لكان النوم متعة له، يرى نفسه مع أولياء الله مع الأنبياء، يقرأ القرآن يستيقظ منتعش.
آخر حديث:

(( عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِي اللَّهم عَنْهم أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ مَنْ قَالَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ فِي يَوْمٍ مِائَةَ مَرَّةٍ كَانَتْ لَهُ عَدْلَ عَشْرِ رِقَابٍ وَكُتِبَتْ لَهُ مِائَةُ حَسَنَةٍ وَمُحِيَتْ عَنْهُ مِائَةُ سَيِّئَةٍ وَكَانَتْ لَهُ حِرْزًا مِنَ الشَّيْطَانِ يَوْمَهُ ذَلِكَ حَتَّى يُمْسِيَ وَلَمْ يَأْتِ أَحَدٌ بِأَفْضَلَ مِمَّا جَاءَ بِهِ إِلَّا أَحَدٌ عَمِلَ أَكْثَرَ مِنْ ذَلِكَ ))

(صحيح البخاري)

 يوجد إنسان له الملك لكن ليس له الحمد، إنسان بحاله لكن لا شيء بيده، له الحمد لكن ليس له الملك، المشكلة إما تجد إنسان قوي ذكي زنديق أو إنسان طيب لكن ضعيف، هذا يزعجك ضعفه وذاك تزعجك زندقته، فالقوي زنديق، والطيب ضعيف، لكن ربنا عز وجل قال: لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ كل شيء بيده، وكماله مطلق.

(( مَنْ قَالَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ فِي يَوْمٍ مِائَةَ مَرَّةٍ كَانَتْ لَهُ عَدْلَ عَشْرِ رِقَابٍ وَكُتِبَتْ لَهُ مِائَةُ حَسَنَةٍ وَمُحِيَتْ عَنْهُ مِائَةُ سَيِّئَةٍ وَكَانَتْ لَهُ حِرْزًا مِنَ الشَّيْطَانِ يَوْمَهُ ذَلِكَ حَتَّى يُمْسِيَ وَلَمْ يَأْتِ أَحَدٌ بِأَفْضَلَ مِمَّا جَاءَ بِهِ إِلَّا أَحَدٌ عَمِلَ أَكْثَرَ مِنْ ذَلِكَ ))

 هذه أذكار احفظوها أيها الأخوة: لطيفة واضحة سهل حفظها، قادم إلى البيت قبل عشر دقائق اقرأ هذه الأذكار مساء، خرجت من بيتك اقرأ هذه الأكاء صباحاً، فأنت في حصن حصين، لكن أقول لكم كلمة واحدة: لاتؤتي هذه الكلمة ثمارها إلا إذا تليت بقلب حاضر وخاشع، وكنت أنت في مستوى هذه الأذكار