3915
الفتاوى - مسائل متفرقة - قضايا فقهية معاصرة - الفتوى 007 : سؤال عن الشكليات المستحدثة في الدين ؟ .
لفضيلة الدكتور محمد راتب النابلسي بتاريخ: 2006-05-08
بسم الله الرحمن الرحيم

سؤال:

 فضيلة الدكتور محمد راتب النابلسي المحترم
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 يا سيدي أرجو أن توضّحوا لي ما حكم بيعة بين الشيخ ومريد ؟ و ما حكم رابطة وتصوّر شيخ قبل ذكر؟ وما رأيكم في طرق الصوفية في عصرنا؟ يا سيدي هذا سؤال بالنسبة لي مهم جدّا فأرجو منكم التوضيح و لكم جزيل الشكر!
وجزاكم الله عنا كل خير

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين وبعد.
الأخ الكريم
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 إجابة على سؤالكم، نفيدكم بما يلي:

 اعلم يا أخي، بارك الله فيك، أن المرجع في كل مسألة دينية الكتاب والسنة الصحيحة، فـما جاء فيهما فهو الدين الحق الذي يقبله الله تبارك وتعالى ويثيب صاحبه عليه، ومـا جاء في غير هذين الأصلين فليس من الدين مهما كان مصدره فالله لا يعبد إلا بما شرع، والله أعلم.
وإذا كان التصوف مغطى بالكتاب والسنة الصحيحة فهو الإسلام ولم نسميه تصوفاً، وإذا كان غير ذلك فلا ينبغي أن نلتفت إليه

الدكتور محمد راتب النابلسي

والحمد لله رب العالمين
الخدمات البريدية للموسوعة
صفحة الاشتراك البريدي لجديد الموسوعة وخدمة ارسال الحكم اليومية. والاشتراك بأقسام خدمة التلقيم المبسط جداً المعروف باسم RSS