11039
محاضرات وندوات خارجية - تركيا - المحاضرة ( 4 ) : الإعجاز العلمي في الكتاب والسنة.
لفضيلة الدكتور محمد راتب النابلسي بتاريخ: 2003-05-06
بسم الله الرحمن الرحيم

 أيها الإخوة أهلاً بكم جميعاً مع الدكتور محمد راتب النابلسي وهو المحاضر في جامعة دمشق ومدير معهد وكاتب ومؤلف وصاحب دعوة والحمد لله الذي أكرمنا بهذا اللقاء الطيب في وقت دار السلام وأهلاً بالضيوف الكرام جميعاً.
 الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين مسينا على فطرة الإسلام وكلمة الإخلاص وعلى دين محمد صلى الله عليه وسلم وعلى ملة أبينا إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين، اللهم ما أمس بنا من نعمة أو أحد من خلقك فمنك وحدك لا شريك له ولك الحمد ولك الشكر.
 أيها الإخوة: في هذه المحاضرة الطيبة إنشاء الله سوف يقدم لنا الدكتور الإعجاز العلمي في الكتاب والسنة وتعلمون أيها الإخوة أن الله عز وجل الخالق هو الذي خلق هذا الكون وهو الأعلم به والله عز وجل خلق هذا الكون بنظام فلا يمكن أن تكون الحقائق العلمية الثابتة أن تتعارض مع الكتاب وما صح من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، فالله عز وجل من أسماءه أنه الحكيم الذي يضع الشيء في مكانه وأنه هو العلم فهو عليم بهذا الكون وقدير بهذا الكون فالله عز وجل هو الرحيم فهو رحيم بنا وهو الغفور وهو أيضاً الودود، الودود من أجل الأسماء وهو اللطيف فهو لطيف بعباده فاله عز وجل خلق هذا الكون وفق نظام وإن الحقائق العلمية الثابتة لا تتعارض مع ما جاء به الله عز وجل ونواميس الكون، فنحن نكتشف القليل وهناك الكثير والكثير، نحن نكتشف اليسير فقط، وهناك فروقات بين النظرية والحقيقة العلمية لا يجوز أن نخلط بين هذا وهذا فالنظرية هي عبارة عن شيء ممكن أن يأتي زمان وتنتقض هذه النظرية أما الحقيقة العلمية الثابتة فهي لا يمكن إلا أن تكون كذلك.
 شكراً جيلاً.
 بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين.
وأكرر ثانيةً شكري العميق للإخوة القائمين على هذا الوقف، وقف دار السلام على دعوته الكريمة وعلى ترحيبهم وإكرامهم وأرجو الله سبحانه وتعالى أن يجعلني عند حسن ظنكم وأكون في المستوى الذي تطمحون إليه.
 أيها الإخوة الأكارم:
 بادئ ذي بدء الحق دائرة يتقاطع فيها أربعة خطوط وكل كلمة نقيدها بصفة خط النقل الصحيح وخط الواقع الموضوعي وخط الفطرة السليمة والعقل الصريح، الواقع الموضوعي خلق الله عز وجل والعقل مقياس أودعه الله فينا والفطرة جبلة جبلة جبلنا عليها والنقل وحيه والأصل هو الله فإذا اتحدت الفروع في أصل واحد فهي فيما بينها متحدة، إذاً مستحيل وألف ألف مستحيل أن يتناقض النقل الصحيح مع العقل الصريح مع الفطرة السليمة مع الواقع الموضوعي.
 هذه الكلمة تعقيب على ما تفضل به أخينا الكريم أبي ياسر في موضوع أن العقل والفطرة وأن الوحي لا يتناقض مع العقل والعلم لكن قد يتناقض نص غير صحيح مع حقيقة علمية وقد يتناقض نص صحيح مع نظرية علمية وقد يتناقض تأويل غير صحيح بنص صحيح مع حقيقة علمية، أما العقل الصريح والنقل الصحيح والفطرة السليمة والواقع الموضوعي هذه فروع من أصل واحد هو الله إذاً فيما بينها متساوية.
 إذاً أيها الإخوة:
 أولاً يستحيل على كلام الله المطلق أن يقول كلاماً لا معاً له في القرآن الكريم آلف وثلاث مئة آية تتحدث عن الكون لماذا أورد الله هذه الآيات في كتابه الكريم وهو الكتاب الذي يتعبد في تلاوته إلى يوم القيامة، وماذا كان يفعل النبي صلى الله عليه وسلم في مكة المكرمة ثلاثة عشر عاماً في المرحلة المكية ؟
 وبما أن العيون والأبصار لا تدرك عظمة الله عز وجل فما السبيل إلى معرفته ؟
 أيها الإخوة هذا هو موضوع المحاضرة اليوم إن وجدتم في العالم الإسلامي خللاً بسبب أن الأمر الإلهي بين أيدي المسلمون ولكنهم لا يطبقونه الجواب الدقيق العلمي أنهم عرفوا الأمر ولم يعرفوا الآمر لذلك تفننوا في التفلت من أمره ولو عرفوا الأمر وعرفوا الآمر لتفانوا في طاعته، يمكن أن نعزو الخلل الخطير في الحياة المسلمين إلى ضعف معرفتهم بالآمر ومعرفتهم الجيدة بالأمر، لا يملكون إرادةً يحملون بها أنفسهم على طاعة الله لأن معرفتهم بالله ضعيفة لذلك هذه العبادة عبادة التفكر كأنها معطلة في العالم الإسلامي عرفوا الأمر ولم يعرفوا الآمر لذلك تفلتوا من طاعته ولو أنهم عرفوا الآمر ثم أنهم عرفوا الأمر لتفانوا في طاعته.
 من هنا تشتد الحاجة اليوم إلى موضوعات كهذه الموضوعات تبين أن الذي خلق الأكوان هو الذي أنزل القرآن هذه حقيقة أولى.
 الحقيقة الثانية أيها الإخوة أن كل شيء خلقه الله عز وجل له مهمتان الأولى كبيرة جداً والثانية صغيرة جداً يؤخذ هذا من قول النبي عليه الصلاة والسلام يوم رأى هلالاً فقال هلال خير ورشد ننتفع به في الدنيا وهذه مهمته الصغيرة وقد برع الغرب بكل ما في الأرض أما المهمة الكبرى أن يكون هذا الشيء وسيلة لمعرفة الله عز وجل هلال خير ورشد يعني هذا الكون بكل ما فيه مسخر للإنسان تسخيرين، تسخير تعريف وتسخير تكريم.
 ولأضرب على هذا مثلاً لو أن وواحداً فقيراً جداً لا يتيح له دخله القليل أن يلعق لعقة عسل واحدة وقع تحت يده كتاب عن النحل والعسل فبكى خشوعاً لله عز وجل نقول هذا الإنسان الفقير حقق الهدف الأول من خلق النحل والعسل لأنه تعرف من خلالهما إلى الله عز وجل وبالتعبير العامي والذي انفزر عسل وما فكر في هذه الآية الدقيقة عطل الهدف الأكبر من خلق النحل والعسل لذلك التفكر في خلق السماوات والأرض طريق معرفة الله عز وجل وفي آية كريمة:

﴿فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآَيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ (6)﴾

[ سورة الجاثية: الآية 6]

 أيها الإخوة الكرام:
 كل شيء في الكون له وظيفتان أنه يعرفنا بالله عز وجل وهو الوظيفة الكبرى وأننا ننتفع به في الدنيا الغرب وقف عند النعمة وانتفع بها لكن المؤمن الصادق ينتقل من النعمة إلى المنعم فيحبه ومستحيل وألف ألف مستحيل أن تعرفه ثم لا تحبه ومستحيل وألف ألف مستحيل أن تحبه ثم لا تطيعه.

تعصي إله وأنت تظهر حبه  ذاك لعمري في المقام شنيع
لو كان حبك صادقاً لأطعته  إن المحب لمن يحب يطيع
***

 إذاً عبادة التفكر هي العبادة الأولى وقد قال الله عز وجل:

﴿لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3) ﴾

[ سورة القدر: الآية 3]

 لو أمضيت ثمانين عاماً في عبادة جوفاء لا ترقى فيها بالعوام الثمانين كما ترقى في ساعة واحدة تتفكر فيها في خلق السماوات والأرض وتقدر الله حق قدره لأن الله عز وجل يقول:

﴿وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ ﴾

[ سورة الأنعام: الآية 91]

 أيها الإخوة: الحقيقة أن المرحلة المكية غائبة في حياة المسلمين مرحلة معرفة الله عز وجل وأن الآيات الكونية في القرآن الكريم فيها إغفال عن غير قصد وأرجو الله سبحانه وتعالى في هذه المحاضرة أن يمكنني أن أضع يدي على حقائق الإعجاز العلمي في الكتاب والسنة.
 إخوانا الكرام الله عز وجل يقول:

﴿إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلاً مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا﴾

[ سورة البقرة: الآية 26]

 بعوضة، ما من شيء أهون على الناس من بعوضة بل إن النبي عليه الصلاة والسلام يقول:

((لو أن الدنيا تعدل عند الله جناح بعوضة ما سقى الكافر منها شربة ماء.))

 لو تتبعنا البحوث العلمية عن البعوضة، البعوضة في رأسها مئة عين وفي فمها ثمانية وأربعون سناً وفي صدرها ثلاثة قلوب قلب مركزي وقلب لكل جناح، عرضت في التلفزيون السوري الصور المجهرية التي أخذت للبعوضة وفي صدرها ثلاثة قلوب وفي كل قلب أذينان و بطينان و دسامان.
 البعوضة أيها الإخوة:
 تملك جهاز حراري لا تملكه الطائرات إنها لا ترى الأشياء بأحجامها وأشكالها بل تراها بحرارتها، هذا الجهاز المستقبل الحراري الذي يري الأشياء في الليل في البعوضة حساسيته واحد على ألف من الدرجة المئوية.
 البعوضة تملك جهاز مستقبل حراري أو رادار كلاهما سيان، إذاً هي في ظلام الغرفة الدامس لا ترى إلا النائم بحرارته تتجه إلى جبينه، أولاً ما كل دم تحبه عندها جهاز تحليل للدم فقد ينام أخوان على فراش واحد تستيقظ الأول وقد ملء جبينه بلسعات البعوض والثاني ليس عنده ولا لسعة، عندها جهاز تحليل للدم ولكن تخاف أن الذي تلدغه إذا حس بها يقتلها عندها جهاز تخدير أنت لا تضربها إلا وهي في سماء الغرفة تضحك عليك انتهى فعل التخدير تضربها وهي في سماء الغرفة.
 عندها جهاز تحليل وعندها جهاز تخدير وعندها جهاز تمييع لأن لزوجة الدم لا تعبر عبر خرطومها فتميع الدم التي تمتصه، من جهاز رادار على جهاز تحليل إلى جهاز تخدير على جهاز تمييع.

﴿إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلاً مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا﴾

[ سورة البقرة: الآية 26]

 الآن في خرطومها ست سكاكين، أربع سكاكين تحدث جرحاً مربعاً وسكينان يلتئمان على شكل أنبوب تمتص بها الدم، في خرطوم البعوضة ست سكاكين ولا يمكن أن تقتنع إلا إذا وصلت السكاكين إلى وعاء دموي كي تمتص الدم.

﴿إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلاً مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا﴾

[ سورة البقرة: الآية 26]

 البعوضة تملك محاجم في أرجلها ومخالب فإذا وقفت على سطح خشن تستخدم المخالب وإذا وقفت على سطح أملس تستخدم المحاجم على ضغط الهواء، والبعوضة يرف جناحاها بضعة آلاف رفات في الثانية الواحدة وتشم رائحة عرق الإنسان من ستين ألف كيلو متر.

﴿إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلاً مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا﴾

[ سورة البقرة: الآية 26]

 يقابل البعوضة الحوت الأزرق وجبته المعتدلة أربع أطنان يرضع وليده ثلاث مئة كيلو حليب في الرضعة في اليوم طن حليب وزنه مئة وخمسين طن.

﴿مَا تَرَى فِي خَلْقِ الرَّحْمَنِ مِنْ تَفَاوُتٍ﴾

[ سورة الملك: الآية 3]

 الذي خلق الحوت هو الذي خلق البعوضة.
 أيها الإخوة:
 الطريق الوحيد لمعرفة الله عز وجل التفكر في خلقه قال تعالى:

﴿إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآَيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ (190) الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ (191)﴾

[ سورة آل عمران ]

 التفكر أيها الإخوة في خلق السماوات والأرض يضعك وجهاً لوجه أمام عظمة الله، إن التفكر في خلق السماوات والأرض يعد أقصر طريق إلى الله وأوسع باب ندخل به على الله.
 في غدة اسمها الغدة الصعترية التيموس هذه الغدة إلى سنوات معدودة يقول أكبر علماء الطب إن هذه الغدة لا فائدة لها إطلاقاً قالوا هذا الكلام بسبب أنها تضمر نهائياً بعد عامين من الولادة، غدة إلى جانب القلب لا تزيد عن حبة الحمص اسمها الغدة الصعترية التيموس هذه الغدة تضمر نهائياً بعد عامين من الولادة والكتب عندي كبار علماء الطب قالوا هذه الغدة لا فائدة منها ولا وظيفة لها ثم اكتشف أن هذه الغدة أخطر غدة في الإنسان ذلك أن جهاز المناعة المكتسب هذا الذي هو حديث العالم اليوم هو جيش بكل بما في هذه الكلمة من معنى أي الكريات البيضاء فهذا الجيش فيه فرقة الاستطلاع مهمتها استخبارية وتسمعون من خلال الحروب أن الجهاز الاستخباري له الشأن الأول في الحروب فالكريات البيضاء من فرقة الاستخبارات مهمتها إذا دخل الجر ثوم أن تأتي إليه وتأخذ شفرته الكيماوية وأن تعلم نقاط ضعفه مهمتها معلوماتية فقط وتعود إلى معامل السلاح في العقد المنفاوية في العقد المنفاوية يتم فيها تصنيع السلاح المضاد للجراثيم، صار في عندنا فرقة استطلاع واستخبارات وفرقة تصنيع السلاح في فرقة تصنيع السلاح هذا الجهاز يتمتع بذاكرة عجيبة لو دخل جرثوم إلى جسم الإنسان وأخذت شفرته الكيماوية وصنع له المصل المضاد لو عاد الجر ثوم بعد سبعين عام الملف جاهز ولولا ذاكرة هذه العقد المنفاوية لا معنى للتلقيح إطلاقاً ما قيمة التلقيح ؟ أن جهاز الدفاع في الإنسان عنده ملفات لكل جرثوم فأول مهمة تأخذ المعلومات ونقاط الضعف وتأتي بها إلى مراكز تصنيع السلاح في هذه المراكز يتم تصنيع المصل المضاد ويحفظ تركيب هذا المصل في ملفات العقد المنفاوية فلو عاد بعد سبعين عاماً الملف جاهز والتصنيع يتم بأقصر وقت ويحارب الجرثوم وهذا أصل التلقيح والمناعة.
 الفرقة الثالثة فرقة مشاة البحرية المقاتلين هذه فرقة ثالثة تحمل السلاح وتتجه إلى الجرثوم فإذا رأيت على جلدك بقعةً بيضاء هي ساحة معركة بين الكريات البيضاء والجرثوم الذي دخل على هذا المكان.
 الفرقة الرابعة فرقة الخدمات الهندسية تنظف أرض المعركة من الجثث وتنصب الجسور وما إلى ذلك أربع فرق في جهاز المناعة المكتسب بمثابة جيش بكل ما في هذه الكلمة من معنى.
 في عام سبعة وستين اكتشف فرقة خامسة هي فرقة المغاوير هذه الفرقة تستطيع أن تكتشف الخلية السرطانية في أقصر وقت وتلتهمها، ثم اكتشف أن في كل إنسان كائن من كان خلايا سرطانية لكن هذه الخلية ممنوعة أن تُفَعَل بقامع ما الذي يفك القامع هذا البحث أخذته من لوس أنجلس أحد أخوانا الكرام اسمه سامر كشكول جزاه الله خيراً اختصاصه في هذه الغدد الصماء وقد زودني بهذا البحث وقد ترجم وألقيته في الإذاعة في دمشق في خطبة إذاعية.
 هذه الخلية السرطانية عليها قامع يمنعها من أن تفعل ما الذي يزيل هذا القامع ؟ الشدة النفسية قال تعالى:

﴿فَلَا تَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آَخَرَ فَتَكُونَ مِنَ الْمُعَذَّبِينَ (213)﴾

[ سورة الشعراء: الآية 213]

 أن ترى أن بوش إله هذا يسبب مرض خبيث أكيد أما إذا رأيت أن الأمر بيد الله والله أسماء فضلة وصفاته حسنة ترتاح الأمر بيد الله إليه يرفع الأمر كله، الشدة النفسية تزيل هذا القامع وكم من إنسان سمع خبراً لم يحتمله فأصيب بالسرطان مباشرةً، وذرة البترول تزيل هذا القامع من يعمل تصليح السيارات لو لم ينظف يديه جيداً ويداه في البترول ودخل إلى جوفه ذرات من البترول يزيل هذا القامع والبلاستيك مع الحرارة والحموضة والحالة الميكانيكية أيضاً يزيل هذا القامع والإشعاع الذري، أربع أشياء تفك القامع التي تمنع الخلية السرطانية لكن مهمة فرقة الكوماندوس أن تلتهم هذه الخلايا مباشرة في وقت مبكر جداً قبل أن تفعل.
 الآن نقتطف من هذا الموضوع فرقة المقاتلين هذه الفرقة معها سلاح خطير أخذته من العقد المنفاوية قوية وجاهزة سموها الخلايا التائية الهمجية، كيف نعرف هذه الخلايا بالعدو من الصديق هناك آلاف العناصر النافعة للجسم وهناك عناصر ضارة خلية معها سلاح تدخل الكريات البيضاء التابعة لفرقة القتال إلى غدة التيموس فهي مدرسة حربية كبروها أربعين ألف مرة وجدوها كمدرج روماني الخلايا تجلس في هذا المدرج وكأنها طلاب علم أما كيف يتم في عامين تعليم هذه الخلايا التائية الهمجية الأصدقاء من الأعداء هذا شيء لا يعلمه أحد إلا أن هذه المدرسة تبقى عامية.
 استنبط العلماء أن الطفل الصغير يضع كل شيء في فمه ليتعرف عليه وليزود هذه الخلايا التائية بالمواد النافعة والضارة وأن الطفل الصغير يأخذ مناعته من أمه ومن الأمراض التي أصيب بها، على كل ما من جامعة على وجه الأرض غلا وفيها امتحان بعد أن تمضي هذه الخلايا التائية الهمجية في المدرسة الحربية التيموس عامين لابد من أن تمتحن في هذه الغدة مخرجان امتحانيان تخرج الكرية البيضاء التي أمضت عامين في الدراسة وفي تعلم من هو الصديق ومن هو العدو فتمتحن تعطى عنصر صديق فإذا قتلته ترسب وتقتل وتعطى عنصر عدو فإذا لم تقتله ترسب وتقتل لا يتخرج إلا الناجحون هؤلاء الخريجون أوكل إليهم تعليم الأجيال الصاعدة وتنتهي مهمة هذه المدرسة وتضمر أخطر غدة في جسم الإنسان.
 الجيل الأول الذي تعلم في هذه المدرسة مكلف أن يعلم الأجيال الصاعدة على أن يصل الإنسان إلى سن الستين يضعف التعليم تنشأ حالة اسمها خرف مناعي تعليم غير متقن أحد أسباب أمراض المفاصل الرثوية هي الحرب الأهلية هو أن هذه الكرية البيضاء تهاجم الجسم وهي في الأصل مصممة للدفاع عنه، الأمراض التي ترافق الشيخوخة أن هذه الكريات البيضاء تبدأ بمهاجمة الجسم وهي جيش في خدمته اصبح عدو لهذا الجسم هذه غدة التيموس أو الغدة الصعترية التي قال عنها الأطباء إلى حين قريب ليس لهذه الغدة أي فائدة هذه واحدة.
 الله عز وجل يقول:

﴿سَنُرِيهِمْ آَيَاتِنَا فِي الْآَفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ﴾

[ سورة فصلت: الآية 53]

 الغدة النخامية ملكة الغدد وزنها نصف غرام تفرز تسع هرمونات لو ضعف إنتاج أحد الهرمونات لأصبح حياة الإنسان جحيماً لا يطاق ملكة الغدد النخامية وزنها نصف غرام تفرز هرمون النمو هرمون النمو مؤلف من مئة وثمانية وثمانون حمض أميني وذرات الكون لا تكفي لصنع ذرة حمض أميني صدفةً أعقد حمض الحمض الأميني، الهرمون الأول هرمون النمو يجب أن يكون في كل لتر من الدم عشرة ميكروغرام من هذا الحمض لو زادت النسبة لتعملق الإنسان ولو قلت لتقزم الإنسان فهذا هرمون النمو.
 هرمون آخر لما الإنسان شاهد أفعى مثل حيادي أو شاهد عدو أو إنسان شهر عليه مسدس ماذا يحدث ؟ لمجرد أنه شاهد الأفعى تنطبع صورتها على شبكية العين شبكية العين فيها مئة وثلاثين مليون عصية ومخروط والعصب البصري خمس مئة ألف عصب تنقل الصورة من الشبكية إلى الدماغ على مركز الرؤية في الدماغ تقرأ الصورة كيف إنك في الحياة تصور الصدر لكن المصور لا يفهم هذه الصورة يأتي طبيب اختصاصي يقرأ هذه الصورة الصورة تنطبع على الشبكية وتقرا في مركز الرؤية في الدماغ في مركز الرؤية مفهومان هذا الإنسان درس بالمدرسة عن الأفعى وسمع من جدته عن الأفعى وشاهد أفعى بقطرميز مجموع هذه الحوادث والقصص والدراسات تكون عند الطفل مفهوم الأفعى شيء قاتل لدغتها قاتلة ففي الدماغ تقرأ هذه الصورة والدماغ يأمر أو يلتمس من أعلى إلى أدنى أمر من أدنى إلى أعلى دعاء من متساويين التماس في بجهاز الإنسان نظام هرموني على رأسه الغدة النخامية ملكة وفي نظام عصبي على رأسه الدماغ فالدماغ أدرك الخطر يلتمس من الغدة النخامية وهي ملكة الغدد أن تواجه هذا الخطر هذه الغدة ملكة في عندها وزير داخلية اسمه الكظر فوق الكليتين، الكظر ماذا يفعل ؟ يعطي أول أمر إلى القلب فيرتفع نبض القلب، فالخائف يرتفع نبضه إلى مئة و ثمانين نبضة أحياناً، الضربات النظامية ثمانين الخائف يرتفع نبضه إلى مئة و ثمانين نبضة.
 الأمر الثاني إلى الرئتين ليزداد وجيبهما كي تتناسب مع نبضات القلب، فالخائف يرتفع نبضه و يزداد وجيب رئتيه لونه وردي جميل لأن الأوعية الدموية واسعة، هو لا يحتاج إلى هذا اللون و هو خائف، يظهر أمر ثالث إلى الأوعية المحيطية فتضيق لمعتها فيصفر لونه، فالخائف تزداد ضربات قلبه و يزداد وجيب رئتيه و يصفر لونه، الأمر الرابع يذهب إلى الكبد فيطلق كمية سكر إضافية كي يواجه بها الجهد العضلي الاستثنائي، لو فحصت دم خائف السكر مرتفع في دم الخائف، الأمر الخامس يصدر إلى الكبد بإطلاق هرمون التجلط حتى لا يسيل دمه من ضربة سكين، فالخائف دمه لزج و الشيء الدقيق جداً أن الذي يدخن هذه الآثار فيه مستمرة لأن فعل هرمون الكظر يشابه أثر النيكوتين بالجسم تماماً، هذه تتم في ثوان، بثواني ارتفع نبض القلب و ارتفع وجيب الرئتين و اصفر اللون و انطرحت كمية سكر إضافية و انطرح هرمون التجلط، هذا هو الله عز وجل:

﴿هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ﴾

[ سورة لقمان: الآية 11]

 الغدة النخامية لها ثماني مفرزات، أحد هذه المفرزات هرمون توازن السوائل، لو أن هذا الهرمون تعطل فالإنسان يجب أن يمضي كل وقته إلى جانب الصنبور و دورة المياه، يجب أن يشرب تقريباً برميلين ماء في اليوم، أنت تكتفي بخمس لترات، يوجد شيء اسمه هرمون توازن السوائل، هذا من مفرزات الغدة النخامية، يوجد هرمون الجنس، لي صديق يعمل في التجارة فسافر إلى بلد ألماني فيه مديرة مبيعات تغير شكلها عليه، شكل ذكوري أصبح أس بعد ذلك سألها قالت له و الله الغدة النخامية تعطلت عن إفراز هرمون الجنس فخشن صوتها، نبت لها شعر، قالت له أدفع نصف دخلي على دواء كي يقف المرض عند هذا الحد، من منا يعلم قيمة هذه الغدة النخامية ؟ وزنها نصف غرام، هرمون الجنس، هرمون النمو، هرمون توازن السوائل، و هرمونات لا يعلمها إلا الله:

﴿إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآَيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ (190) الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ (191)﴾

[ سورة آل عمران ]

 إخوانا الكرام:
 الطفل يولد حديثاً هل من قوة في الأرض تستطيع ؟ كيف يمص ثدي أمه ؟ مستحيل، لو قال له الأب يا بابا رضي الله عنك الآن أنت ولدت حديثاً ممكن أ، يقول له يا بابا ضع فمك على ثدي أمك و أحكم إغلاق الفم و اسحب هواء هذا شيء مستحيل، الطفل يولد و معه أعقد منعكس، منعكس المص و لا يملك شيئاً غيره، لولا هذا المنعكس لما كان هذا اللقاء و لا وجد و لا إنسان على وجه الأرض، منعكس المص هذا مودع في أصل خلق الإنسان، الآن ولد يضع فمه على ثدي أمه و يحكم الإغلاق و يسحب الهواء فيأتيه الحليب، لكن دقة خلق الله عز وجل أن الطفل في البدايات جهاز الهضم معطل عن العمل في بطن أمه فيوجد به شحم أسود حتى لا يلتصق الأمعاء و الأجهزة الهضمية ببعضها الشحم يمنع التصاقها، أول يومين من ثدي الأم تفرز مادة مذيبة للشحوم، أول يومين لا يوجد حليب، مادة تذيب الشحوم السوداء و الطفل في أول يومين خروجه أسود لأن هذه الشحوم التي أودعها الله في جهازه الهضمي:

﴿قُتِلَ الْإِنْسَانُ مَا أَكْفَرَهُ (17) مِنْ أَيِّ شَيْءٍ خَلَقَهُ (18) مِنْ نُطْفَةٍ خَلَقَهُ فَقَدَّرَهُ (19) ثُمَّ السَّبِيلَ يَسَّرَهُ (20)﴾

[ سورة عبس ]

 هذا الشخص ذهب فرضاً إلى تفكر أيها الإخوة يضعنا وجهاً لوجه أمام عظمة الله عز وجل، فمنعكس المص لولاه لما كنا في هذا المكان، و لولا أن الله سبحانه و تعالى أودع في الإنسان هذا المنعكس لما كانت حياة على وجه الأرض.
 الآن شخص ذهب مثلاً إلى فنلندا و الحرارة هناك سبعين تحت الصفر طبعاً يرتدي القفازات و الجوارب الصوفية و الأحذية فيها فرو و المعاطف و الكنزات و القبعة و كل شيء أما عينه يجب أن تكون على تماس مع الهواء الخارجي و الهواء سبعين تحت الصفر، و العين فيها ماء فمن البديهي أن يتجمد ماء العين، من أودع في ماء العين مادة مضادة للتجمد ؟ في عين كل منا مادة مضادة للتجمد، و الماء شأنه كشأن أي عنصر إذا بردته ينكمش و إذا سخنته يتمدد إلا أن الماء ينفرد عن كل عناصر الأرض أنك إذا بردته إلى درجة زائد أربعة تنعكس الآية، و لولا هذه الظاهرة لما كانت حياة على وجه الأرض، لأنه لو تجمد و قل حجمه و زادت كثافته غاص في أعماق البحار، بعد حين تجد كل البحار متجمدة، ينعدم التبخر، ينعدم المطر، يموت النبات، يموت الحيوان، يموت الإنسان، لولا ظاهرة أن الماء تنعكس خصائصه في الدرة زائد أربعة فيتمدد، بالمناسبة إذا أراد الماء أن يتمدد ليس على وجه الأرض قوة تقف في وجهه، بل إن أحدث طريقة لقلع الرخام تحفر حفر تملأ بمياه ثم تبرد فتقلع كتلة كبيرة من الرخام بهذه الطريقة، الماء إذا تمدد لا يوجد قوة تقف بوجهه، محرك السيارة لولا المادة المضادة للتجمد يتشقق و مصنوع من أدق المعادن الصلبة، فهذا من خصائص الماء و موضوع الماء وحده يحتاج إلى تفكر.
 إخوانا الكرام:
 ألف و ثلاثمائة آية بالقرآن هي في الحقيقة رؤوس موضوعات للتفكر.
 يوجد وكالة فضاء أمريكية اسمها ناسا تسمعون بها هي أكر وكالة في العالم، لها موقع في الانترنيت من خمس سنوات تقريباً يقدم كل يوم صورة لمجرة من المجرات مرصودة من مرصد عملاق في الفضاء الخارجي في مركبة فضائية اسمها هبل فهذا المرصد أنا اطلعت على صورة في الخامس من الشهر العاشر عام تسعة و تسعين الحقيقة وردة جورية جميلة جداً ـ و الصورة عندي في المنزل إن شاء الله سأريكم إياها بلقاء قادم ـ أوراق حمراء داكنة، أوراق خضراء زاهية، كأس أزرق في الوسط، لو نظرت إليها ـ أنا عرضتها في التلفاز السوري ـ وردة جورية جميلة جداً هي في الحقيقة صورة انفجار لنجم اسمه عين القط يبعد عنا ثلاثة آلاف سنة ضوئية، و قد كتب، جاء إنسان أخذ هذه الصورة و علق عليها، الآية الكريمة:

﴿فَإِذَا انْشَقَّتِ السَّمَاءُ فَكَانَتْ وَرْدَةً كَالدِّهَانِ (37) فَبِأَيِّ آَلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (38)﴾

[ سورة الرحمن ]

 لو قرأت كل التفاسير لا يشفى غليلك، هذه الصورة هي أدق تفسير لهذه الآية:

﴿فَإِذَا انْشَقَّتِ السَّمَاءُ فَكَانَتْ وَرْدَةً كَالدِّهَانِ (37) فَبِأَيِّ آَلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (38)﴾

[ سورة الرحمن ]

 إخوانا الكرام:
 الله عز وجل قال:

﴿فَلَا أُقْسِمُ بِمَوَاقِعِ النُّجُومِ (75) وَإِنَّهُ لَقَسَمٌ لَوْ تَعْلَمُونَ عَظِيمٌ (76)﴾

[ سورة الواقعة ]

 لو أن عالم فلك قرأ هذه الآية لخشع لله و سجد من كلمة واحدة فيها من كلمة مواقع، لأن أحد هذه النجوم تبعد عنا عشرين مليار سنة ضوئية، الضوء يقطع في الثانية ثلاثمائة ألف كيلو متر، في الدقيقة ضرب ستين، في الساعة ضرب ستين، في اليوم ضرب أربع و عشرين، في السنة ضرب ثلاثمائة و خمسة و ستين، الآن ضرب عشرين مليار، هذه مسافة العقل صعب أن يتصورها، النجم كان بهذا المكان و أرسل ضوءاً، بقي الضوء يسير في الفضاء الخارجي عشرين مليار سنة حتى رأيناه نحن في الأرض، و النجم سرعته مئتين و أربعين ألف في الثانية أين النجم أصبح الآن ؟ لو الآية فلا أقسم بالمسافات بين النجوم ليس قرآناً و ليس كلام الله عز وجل، قال بمواقع النجوم، معنى موقع أن صاحب الموقع ليس في الموقع، النجم كان في هذا الموقع و مشى يقطع في الثانية مئتين و أربعين ألف كيلو متر، و بقي يقطع هذه المسافة من عشرين مليار سنة، أين هو الآن ؟ الآن وصلنا ضوء هذا النجم، الله عز وجل قال:

﴿فَلَا أُقْسِمُ بِمَوَاقِعِ النُّجُومِ (75) وَإِنَّهُ لَقَسَمٌ لَوْ تَعْلَمُونَ عَظِيمٌ (76)﴾

[ سورة الواقعة ]

 بالمناسبة أقرب نجم ملتهب إلى الأرض بعده عنا أربع سنوات ضوئية، بحساب بسيط لو أردنا أن نصل إليه بسيارة أرضية نحتاج إلى خمسين مليون سنة، خمسين مليون سنة بمركبة أرضية كي نصل لأقرب نجم ملتهب الذي يبعد عنا أربع سنوات ضوئية، نجم القطب أربعة آلاف سنة ضوئية، المرأة المسلسلة مليونا سنة ضوئية، هذا النجم عشرين مليار سنة ضوئية:

﴿قُلِ انْظُرُوا مَاذَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ﴾

[سورة يونس: الآية 101]

﴿وَكَأَيِّنْ مِنْ آَيَةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَمُرُّونَ عَلَيْهَا وَهُمْ عَنْهَا مُعْرِضُونَ (105)﴾

[ سورة يوسف: الآية 105]

﴿وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ إِلَّا وَهُمْ مُشْرِكُونَ (106)﴾

[ سورة يوسف: الآية 106]

 أيها الإخوة: يوجد شيء آخر الله عز وجل قال:

﴿إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ أَنْ تَزُولَا﴾

[ سورة فاطر: الآية 41]

 أب بقاء الأرض في مسار حول الشمس شيء لا يصدق لأن الأرض لو انجذبت إلى الشمس لتبخرت في ثانية واحدة و انتهت الحياة و انتهى كل شيء، و لو تفلتت من جاذبية الشمس لأصبحت متجمدة في ظلام كوني قاتل و لانتهت الحياة، من الذي يبقيها على مسارها حول الشمس ؟ الله جل جلاله:

﴿إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ أَنْ تَزُولَا﴾

[ سورة فاطر: الآية 41]

 لذلك الأرض تدور حول الشمس بمسار إهليلجي، و لهذا المسار قطر أصغر و قطر أطول، إذا وصلت إلى القطر الأصغر قانون الجاذبية يقول إن التجاذب مرتبط بحجم الكتلة الجاذبة و بالمسافة بين الكتلتين فإذا قلت المسافة صار احتمال انجذاب للشمس، ماذا يفعل الله عز وجل:
 يرفع سرعة الأرض لينشأ من رفع السرعة قوة نابذة تكافئ القوة الجاذبة فتبقى في مسارها فإذا وصلت إلى القطر الأعظم الآن سرعتها عالية، هذه السرعة العالية ستواجه التفلت من مدارها فربنا عز وجل يخفض سرعتها، ينشأ من تخفيض السرعة قوة نبذ أقل تكافئ قوة الجذب الأقل فتبقى في مسارها:

﴿إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ أَنْ تَزُولَا﴾

[ سورة فاطر: الآية 41]

 لكن الشيء الذي يلفت النظر أن التسارع بطيء جداً، و التباطؤ بطيء لأنه لو كان التسارع فجائي لانهدم كل ما على الأرض، و لو كان التباطؤ فجائي لانهدم كل ما على الأرض، التسارع بطيء و التباطؤ بطيء، الآن يوجد عالم من روسيا يرى أنه لو تفلتت الأرض من جاذبيتها حول الشمس ما الذي يعيدها إلى الشمس ؟ قال: نحتاج إلى مليون مليون حبل فولاذي قطر الحبل خمسة أمتار و هذا الحبل يتحمل قوى شد مليوني طن أي الأرض مرتبطة بالشمس بقوة تساوي مليونين ضرب مليون، مليون طن كل هذه القوة من أجل أن تحرفها ثلاثة ميليمتر في الثانية لتبقى في مسار مغلق حول الشمس، المليونين ضرب مليون يساوي مليون طن من أجل أن تحرف الأرض ثلاثة كيلو متر بكل ثانية في مسارها حول الشمس حتى ينشأ من هذا الانحراف البسيط مسار إهليلجي حول الشمس:

﴿إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ أَنْ تَزُولَا﴾

[ سورة فاطر: الآية 41]

 هذه الأعمدة مليون مليون حبل فولاذي قطره خمسة آلاف و يكون طوله مئة و خمسة و ستين مليون كيلو متر لو زرعناه على الأرض لكان بين الحبلين مسافة حبل واحد أمام غابة فولاذية لا يوجد زراعة و لا صناعة و لا بناء و لا مواصلات ولا يوجد شمس أساساً:

﴿اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا﴾

[ سورة الرعد: الآية 2]

 إخوانا الكرام:
 الشمس تبعد عن الأرض مئة و خمسة و ستين مليون كيلو متر و الشمس جوفها يتسع لمليون و ثلاثمائة ألف أرض، و بين الأرض و الشمس مئة و ست و خمسين مليون كيلو متر، و في برج العقرب نجم صغير متألق أحمر اللون اسمه قلب العقرب ـ دققوا الآن ـ يتسع للشمس و الأرض مع المسافة بينهما، الله الذي رفع السماوات و الأرض بغير عمد ترونها، الإنسان حينما يتعرف إلى الله، الله عز وجل يقول:

﴿إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ﴾

[ سورة فاطر: الآية 28]

 العلماء وحدهم ـ ليس معنى عالم أي يلبس لفة و جبة، لا معنى آخر ـ الذي فكر في خلق السماوات و الأرض، العلماء وحدهم و لا أحد سواهم يخشى الله عز وجل:

﴿إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ﴾

[ سورة فاطر: الآية 28]

 الحقيقة الموضوعات كثيرة جداً و أنا إن شاء الله سوف يصدر كتاب لي إن شاء الله الموسوعة العلمية في الإعجاز هذا الكتاب حوالي سبعمائة صفحة، حول هذه الموضوعات كلها، ربط الآية الكونية بالآية القرآنية، و أرجو الله سبحانه و تعالى أن يكون صدوره عن قريب و سأضع نسخة في هذا المكان الطيب إن شاء الله. و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
 و عليكم السلام و رحمة الله:

﴿هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ﴾

[ سورة لقمان: الآية 11]

 ورود مزهرة، أشجاراً مثمرة، و جبال راسية، رمال عاصفة، و أنهار جارية، و أرض منبسطة، و ليل دامس، و صباح مشرق:

﴿هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ﴾

[ سورة لقمان: الآية 11]

 لله عز وجل آيات و هذه الآيات عظيمة لقوم يتفكرون، آيات بهية لقوم يعقلون، لقوم يعلمون، لأولي الألباب، نعم آيات الله عز وجل كثيرة و عظيمة و في كل مكان، و في أنفسكم أفلا تبصرون، فالله عز وجل أوحى إلى المصطفى صلى الله عليه و سلم بالحديث القدسي لا نذكره طويلا و إنما قال الله عز وجل:

((إنما خلقتكم لتعبدوني طويلا و تذكروني كثيراً و تسبحونني بكرة و أصيلا.))

 بكرة و أصيلا أي في الصباح و عند المساء و هي آيتان آية الصباح و آية المساء، الانتقال من نور إلى ظلام و من ظلام إلى نور آيات عظيمة و أعظم من ذلك و ذلك أن الله عز وجل أنزل لنا نظاماً و دستوراً حتى نتبع هذا النظام، فالله عز وجل العليم بأحوال البشر وضع لنا منهاجاً و دستوراً و هو الدستور القرآني و ما أتى به البشر فكل موضوع فالله عز وجل أوجد و أعطانا هذا النظام حتى نتبع نظام الله عز وجل و هو الحفيظ الذي وضع الشيء في مكانه و قد أعجبني كثيراً ما تسلسل به الدكتور في مؤلفاته أنه بدأ بأسماء الله الحسنى، فله مؤلف في أسماء الله الحسنى حتى نتعرف على الله عز وجل، ثم نظر و قال نظرات الإسلام ثم تأمل و كانت تأملات الإسلام و أخيراً ومضات الإسلام فجزاه الله خيراً و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
 أنا أريد أن أذكر فقرة ملحقة بالمحاضرة السابقة هل تسمحوا لي:
 تفضل:
 إخوانا الكرام: إذا الإنسان استيقظ بالليل ليصلي و دخل إلى الحمام يوجد صنبور ماء بارد و صنبور ماء حار الماء ساخن، و الأيام شتاء و البرد قارس، إذا توضأ بالماء البارد له أجر ؟
 كلا لا أجر له، لماذا ؟ لأن المشقة في الإسلام ليست مطلوبة لذاتها، أما حينما تفرض علي أتقبلها بكل رحابة صدر، الازدحام في الطواف مشقة أما الآن لو شخص سافر إلى الحج مشياً على الأقدام مثلاً لا أجر له أبداً، هذه حقيقة و الدليل النبي الكريم رأى إنساناً يقف في الشمس فقال: ما شأنه، قال: ندر أن يقف في الشمس، قال:

((مروه فليتحول، لأن الله غني عن تعذيب هذا نفسه.))

 نحن في ديننا و الحمد لله المشقة ليست مطلوبة لذاتها، أما إذا فرضت علينا نتحملها و لنا عند الله أجر كبير.
 الآن مرحلة ثانية: القتل مطلوب لذاته ؟ كلا، الغلام الذي أراد الملك أن يقتله هو في الحقيقة علمه كيف يقتله قال له: خذ سهماً من جعبتي و قل بسم الله رب الغلام أمام جمع غفير من رعيتك عندئذ تقتلني، فالغلام ضحى بحياته لكن أحدث ثورة إيمانية عند هذا الملك الظالم، لذلك العلماء قالوا القتل ليس مطلوباً لذاته أما إذا أحدث القتل نكاية في العدو عندئذ هو مطلوب و حبذا أن نموت في سبيل الله و لكن الآن أقول كلمة أتمنى أن تكون واضحة لديكم:
 إذا كانت أمتنا الإسلامية أو كان هذا الدين العظيم بحاجة إلى واحد يموت من أجله هو بحاجة إلى ألف واحد ليعيشوا من أجله، فرق كبير بين أن تعيش لذاك، لشهواتك، لحظوظك، لمصالحك، و بين أن تعيش لهذا الدين، أنت حينما توظف إمكاناتك المالية و العلمية و الثقافية و ما إلى ذلك لخدمة هذا الدين أنت أيضاَ مجاهد، نحن نفهم الجهاد فهم نوبي، عند الأزمات الجهاد مستمر و أوسع أنواع الجهاد أن تأخذ موقعاً في الحياة و أن تتقنه و أن تهبه لهذا الدين العظيم، فأنت أكبر مجاهد لأن أعداءنا تفوقوا بعملهم و كدهم و نظامهم و سعيهم حتى أملوا إرادتهم على كل الشعوب، ما كانوا نائمين في هذه الحقبة الطويلة، فكيف نحن ننتصر عليهم و نحن لا نتقوى بالعلم و لا بإتقان العمل، سيدنا عمر مر على قرية وجد كل الفعاليات الاقتصادية بيد غير المسلمين وبخهم ثم قال لهم ـ دققوا ـ كيف بكم إذا أصبحتم عبيداً عندهم.
 و الله أيها الإخوة فيما أرى هناك ألف باب للجهاد، أن تحتل موقعاً في الحياة، و أن تتقنه أشد الإتقان و أن توظفه في سبيل الحق، فأنت أكبر مجاهد، أما أعيد مرة ثانية: إذا كانت هذه الأمة و إذا كان هذا الدين يحتاج إلى من يموت من أجله يحتاج إلى ألف إنسان يعيش من أجله كي تقوى هذه الأمة، هذا المفهوم الضيق الضبابي للجهاد فقط ضحي بنفسي، فقط أموت بأي سبب، القتل مطلوب بشكل أن تحدث في العدو رجة كبيرة جداً، عبر عنها العلماء بالنكاية، أنت حينما تحدث نكاية كبيرة في العدو هذا هو القتل المشروع، أما أذهب و أموت بلا سبب كلا أنت كن لأسرتك و ابن أمتك و حاول أن توظف إمكاناتك لهذه الأمة و هذا الدين، ألم تقل امرأة عمران:

﴿رَبِّ إِنِّي نَذَرْتُ لَكَ مَا فِي بَطْنِي مُحَرَّراً﴾

[ سورة آل عمران: الآية 35]

 إذا كل شخص نذر اختصاصه، لذلك العبادة الدقيقة و العميقة أن تعبد الله فيما أقامك، إذا أقامك عالماً عبادتك الأولى تعليم العلم، و إذا أقامك غنياً عبادتك الأولى إنفاق المال، و إذا أقامك قوياً، العبادة الأولى إنصاف الضعيف و رفع الظلم، و إذا أقامك امرأة فالعبادة الأولى حسن رعاية الزوج و الأولاد.
 هذا المفهوم مفهوم الجهاد له أربعة مفاهيم:
 أول مفهوم أساسي جهاد النفس و الهوى و الذي ينهزم أمام نفسه لا يستطيع أن يقابل نملة.
 المفهوم الثاني الجهاد الدعوي، جهاد البذل، جهاد الإتقان، جهاد التقوية، ثم الجهاد القتالي، و الحمد لله رب العالمين.
 جزاكم الله خيراً، ما القصد في تفسير و المقصود بفوق البعوضة ؟
 الحوت، أي فوق البعوضة إما بالحجم أو بالوظيفة، أي لا يوجد مخلوق حقير كالبعوضة، إذا أنت وجدت بعوضة و قتلتها هل تشعر أنك أذنبت ؟ هل تنحجب بالصلاة عن الله عز وجل؟ أبداً، لو أن الدنيا تعدل عند الله جناح بعوضة ما سقى الكافر منها شربة ماء، هي هينة على الناس لأنها صغيرة و حقيرة و ليس لها أي وظيفة، بينما ما فوقها البقرة، ما فوقها الحوت، ما فوقها أي حيوان كبير، إما بأجهزته أو بحجمه أو بوزنه، أنا أقول كلمة:
 "عَنْ عُبَيْدِ اللّهِ بْنِ عُمَرَ, عَنْ نَافِعٍ, عَنِ ابْنِ عُمَرَ. قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللّهِ صلى الله عليه وسلم:

((عُذّبَتِ امْرَأَةٌ فِي هِرّةٍ أَوْثَقَتْهَا. فَلَمْ تُطْعِمْهَا وَلَمْ تَسْقِهَا. وَلَمْ تَدَعْهَا تَأْكُلُ مِنْ خَشَاشِ الأَرْضِ))

[ سنن ابن ماجه ]

 أعلق تعليقاً بكل حديث فما قولكم بما فوق الهرة ؟ إذا الهرة يستحق حرمانها من طعامها و شرابها حتى تموت النار فما قولكم بما فوق الهرة ؟
 يقول العلماء إن الحديد هو العنصر الوحيد الذي لا يشارك بصفاته عناصر الأرض هل عندك من تفصيل لهذا الموضوع ؟
 و الله أنا عندي موضوع أنه كلمة أنزلنا الحديد يوجد معي بحث علمي و لكن وجدت من ينقضه و لست آخذاً موقفاً أكيداً أنا ذكرت في خطبة إذاعية أن الحديد نيازك من الفضاء الخارجي و النيازك كلها من حديد تأتي لكن اكتشف الآن أن عشر الكرة الأرضية حديد القشرة الأرضية، فأنا أقول الإنزال بمعنى الطرح على شكل فلذات.
 يوجد موضوع علمي بأي موقع بالإعجاز بالكتاب و السنة يوجد أن الحديد صنع بالفضاء الخارجي، و يوجد موضوع علمي ينقضه، أنا الآن مضطر أحكي هذه الحقيقة، نعد للمليون قبل أن نربط موضوع علمي بالقرآن لأنه لو كان الموضوع غير عميق و غير قطعي و ربطناه بالقرآن صار لأعدائنا مأخذ كبير ينقدون هذا الموضوع العلمي فينتقد القرآن لذلك أتمنى ألا يربط موضوع علمي بالقرآن إلا بشروط منها أن يكون الموضوع مقطوع بصحته، أي حقيقة مسلم بها و أن تكون الآية بمعناها الظاهر و أن يكون التطابق عفوياً و تاماً، الحقيقة علمية و المعنى ظاهر، و التطابق تام و عفوي، و إلا يكون الإعجاز العلمي مأخذ على المسلمين كبير، و الانترنيت فيه آلاف المواقع تهاجم القرآن الكريم من خلال تسرع بعض العلماء بربط العلم بالقرآن الكريم، هذا الموضوع أنا معي الوضع الإيجابي له و لكن اطلعت على موضوع آخر ينفيه نفياً كاملاً، فلم أعد آخذ موقفاً حتى أراجع الموضوع بشكل أوسع.
 هل هناك أي تنسيق بين فضيلتكم و بين إخوانكم من العلماء العاملين في مجال الإعجاز العلمي في القرآن و السنة كالدكتور زغلول النجار أو الشيخ الزنداني ؟
 و الله عقد ست مؤتمرات للإعجاز العلمي أنا كنت مندوب سوريا في آخرها في بيروت، عقد مؤتمر الإعجاز العلمي في الكتاب و السنة في بيروت و كنت أنا مندوب سوريا في هذا المؤتمر و كان الدكتور زغلول النجار موجود و علي البار من السعودية و كان نخبة من علماء أمريكا و الشرق الأوسط في هذا المؤتمر.
 المؤتمر الخامس كان بالاتحاد السوفيتي، مادام الموضوع تحدثنا عنه فقط كلمة سريعة الله عز وجل قال:

﴿يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى الْأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ (5)﴾

[ سورة السجدة: الآية 5]

 هذه الآية فيها نظرية أنشتاين كيف ؟ العرب تعد السنة القمرية و القمر يدور حول الأرض دورة كل شهر، لو أخذنا مركز الأرض و مركز القمر وصلنا بينهما بخط هذا الخط هو نصف قطر الدائرة التي هي مسار القمر حول الأرض ضرب اثنين القطر، ضرب البي 3.14 المحيط، ضرب اثنتي عشرة بالسنة، ضرب ألف ألف سنة، هذا يعمله طالب في الإعدادي، نحن معنا رقم كبير هو عدد الكيلو مترات التي يقطعها القمر في رحلته حول الأرض بألف عام لو قسمناه على ثواني اليوم لكانت سرعة الضوء الدقيقة مئتين و تسع و تسعين ألفاً و سبعمائة و اثنين و خمسين هذا الرقم مودع في أكاديمية باريس، هذا الموضوع طرح في مؤتمر الإعجاز الخامس في موسكو:

﴿يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى الْأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ (5)﴾

[ سورة السجدة: الآية 5]

 أي أن ما يقطعه القمر في رحلته حول الأرض في ألف عام يقطعه الضوء في يوم واحد، و هذه السرعة المطلقة للضوء إذا سرنا وفقها أصبحنا ضوءاً، الكتلة ضفر و الحجم لانهائي، و إذا سبقناها تراجع الزمن، و إذا قصرنا عنها تراخى الزمن، هذا الموضوع طرح في مؤتمر الإعجاز الخامس في موسكو و عندي أصله و ذكرته في عدة محاضرات.
 يوجد تنسيق بالمؤتمرات.
 نريد الموقع على الانترنيت.
 نعم.
 في موقعي ستين ألف صفحة و هذه الصفحات معروضة على شكل صور لأنه إذا عندك كومبيوتر غير عربي تراها.
 هل لكم أن تخبروننا عن أخبار بعض العلماء الغربيين الذين تعرفوا على أوامر الله فآمنوا بها ؟
 و الله أحد العلماء موريس يوكاي هذا عالم شهير ألف كتاباً حول الإعجاز العلمي في القرآن و يوجد جيفري لنك هذا عالم رياضيات بسان فرنسيسكو ملحد أيضاً درس القرآن و آمن بالله و الآن من أكبر الدعاة في أمريكا المعاصرين.
 جزاك الله كل خير عنا و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

والحمد لله رب العالمين
الخدمات البريدية للموسوعة
صفحة الاشتراك البريدي لجديد الموسوعة وخدمة ارسال الحكم اليومية. والاشتراك بأقسام خدمة التلقيم المبسط جداً المعروف باسم RSS